معضلة الخضروات لن تفسد علاقات روسيا والاتحاد الاوروبي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559376/

شكك فلاديمير تشيجوف، مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الاوروبي في ان روسيا والاتحاد سيركزان خلال قمتهما في نيجني نوفغورود في الفترة 9 ـ 10 يونيو/حزيران، على موضوع الاصابات في اوروبا ببكتريا "أي كولاي" لدى تناول الخضروات.

شكك فلاديمير تشيجوف، مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الاوروبي في ان روسيا والاتحاد سيركزان خلال قمتهما في نيجني نوفغورود في الفترة 9 ـ 10 يونيو/حزيران، على موضوع الاصابات في اوروبا ببكتريا " أي كولاي" لدى تناول الخضروات.

فقال في جسر تلفزيوني موسكو ـ بروكسل اليوم 6 يونيو: "اعتقد  انه لدى قادة روسيا والاتحاد الاوروبي مواضيع اهم من مصير هذه البكتيريا".

وقد فرضت روسيا اعتبارا من الخميس الماضي 2 يونيو حظرا على استيراد الخضروات الطازجة من بلدان الاتحاد الاوروبي. والسبب يعود الى انتشار المرض المعوي في اوروبا، وبالمرتبة الاولى في المانيا. وبعد هذا القرار اصدرت لجنة الاتحاد الاوروربي عددا من التصريحات.

فاعلن فرناندو فالينسويلا، ممثل الاتحاد الاوروبي في موسكو، ان حظر روسيا استيراد كافة انواع الخضروات من كافة بلدان الاتحاد، يتعارض مع مبادئ منظمة التجارة العالمية التي تعتزم روسيا الانضمام اليها في المستقبل القريب.

واكد تشيجوف من جانبه، ان قواعد منظمة التجارة العالمية تتضمن بشكل دقيق امكانيات الحظر، مثل الحظر على استيراد الخضروات من الاتحاد الاوروبي، في حالة تهديدها حياة المواطنين. وقال ان "رد فعل الاتحاد الاوروبي حول عدم تناسب الاجراءات التي فرضتها روسيا، يبدو غريبا وغامضا. ونستوعب ان المزارعين يتكبدون اضرارا، الا ان الخسائر المالية ليست بمستوى حياة المواطنين".

وسجلت حتى الان اصابات بعدوى بكتيريا "أي كولاي" النزفية لدى 2300 شخص في 13 بلدا اوروبيا ، وتوفي حتى الان  22  شخصا.

ويعول تشيجوف على ان تنتهي هذه القصة قبل انعقاد القمة، وعلى ان تتوفر الايضاحات المطلوبة.

 مواضيع قمة روسيا ـ الاتحاد الاوروبي

وبشأن جدول اعمال القمة الاوروبية القادمة قال تشيجوف انه "ليس من المستبعد ان يناقش الوضع في جنوب القوقاز، وبالتحديد مراعاة لدور الاتحاد الاوروبي بصفته احد الرؤساء المناوبين لفريق جنيف الخاص بالنزاع الجورجي الابخازي، والنزاع الجورجي الاوسيتي الجنوبي". كما اعلن تشيجوف ان روسيا والاتحاد الاوروبي سيناقشان في قمة نيجني نوفغورود في 10 يونيو قضية التسوية في بريدنستروفيه(تراسنيستريا).

فقد جرى تعليق المفاوضات بمشاركة الوسطاء الدوليين بصيغة "5+2" (مولدافيا وبريدنستروفيه وروسيا واوكرانيا ومنظمة الامن والتعاون الاوروبي،  وكذلك الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة بصفة مراقبين) في فبراير/شباط 2006، وجرى الاقتصار على المشاورات بهذه الصيغة. وقد اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قبل ايام ان موسكو ستصر على استئناف المفاوضات الرسمية بشأن التسوية في بريدنستروفيه في لقاء موسكو في 21 يونيو.

ولدى التطرق الى المواضيع الثنائية التي ستطرح في القمة، ذكر تشيجوف قضية انضمام روسيا الى منظمة التجارة العالمية، وسير المفاوضات بشأن الاتفاقية الاساسية  بين روسيا والاتحاد، وسير تنفيذ "خارطات الطريق" الاربع بصدد الفضاءات المشتركة الاربعة، وكذلك سير تتنفيذ برنامج "الشراكة لغرض التجديد". ولدى تناول الشراكة لغرض التجديد، اشار الدبلوماسي الروسي الى ان منسقي روسيا والاتحاد الاوروبي اعدوا تقريرا حول تمديد العمل على هذا الاتجاه، وسيقدم الى المشاركين في القمة.

كما ستواصل القمة، حسب تشيجوف، الحوار بشأن تطبيق نظام السفر بلا تأشيرات بين روسيا والاتحاد الاوروبي، مؤكدا ان "هذا الحوار انتقل منذ السنة الماضية الى المستوى العملي". وقال تشيجوف ان الوضع في الشرق الاوسط وافريقيا سيكون احد القضايا الحادة جدا في القمة.

التعاون في ميدان الطاقة

واعلن تشيجوف ان روسيا والاتحاد الاوروبي يعتزمان في قمتهما في 9 ـ 10 يونيو/حزيران مناقشة قضايا الطاقة، وبالتحديد، ما يسمى "بمجموعة الطاقة الثالثة". فقال في الجسر التلفزيوني الذي نظمته وكالة ريا ـ نوفوستي ان "موضوع الطاقة سيكون حاضرا بالطبع في القمة، لانه لا يمكن اغفاله في اي قمة لاهميته".

واضاف ان حوار الطاقة سيواصل سواء بشأن ردود مشتركة على التحديات المزمنة ( تحضير انواع وقود جديدة وزيادة فعالية الطاقة) او بصدد مناقشة "مجموعة الطاقة الثالثة".

وتتضمن مجموعة الطاقة الثالثة التي حظيت بتأييد سلطات الاتحاد الاوروبي في نهاية 2009، المطالبة بتوفير منفذ للجهات الاخرى الى طاقات نقل الغاز. كما تتكون مجموعة الطاقة الثالثة من 6 لوائح تشريعية تنص على تقييد حقوق التملك (ادارة شبكات نقل الغاز من قبل شركات متكاملة هرميا، وعلى سبيل المثال "غازبروم". كما تنص على امكانية حظر استثمار شركات بلدان اخرى، اذا تعارض مع شروط اقتسام الاستخراج والنقل، او في حالة احتمال ظهور هذه الشركات في اسواق الاتحاد الاوروبي يهدد امن الطاقة لاعضاء الاتحاد. وترى روسيا من الضروري مواصلة دراسة وتنقيح موجموعة الطاقة الثالثة للاتحاد الاوروبي. وذكر تشيجوف بان هذه المجموعة عبارة عن "مجموعة من الاجراءات ترمي الى تأمين ساحة تنافس متكافئة لكافة الشركات". واوضح ان "هذا يخلق عمليا مشاكل للعاملين الروس في ميدان الطاقة".

وقال في الختام ان "اساليب تنفيذ هذه المجموعة في مختلف البلدان الاوروبية متباينة.وان اختيار بعص البلدان اشد الخيار يقلق بالطبع الشركات والقيادة في روسيا وهذا الموضوع سيناقش في القمة ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة