اسرائيل بصدد تقديم شكوى دولية ضد سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559345/

أصدر وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يوم 6 يونيو/حزيران تعليماته الى البعثة الاسرائيلية لدى الأمم المتحدة لتقدم شكوى ضد سورية بسبب "استخدامها المتظاهرين في محاولة لانتهاك السيادة الاسرائيلية في المنطقة الحدودية".

أصدر وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يوم 6 يونيو/حزيران تعليماته الى البعثة الاسرائيلية لدى الأمم المتحدة لتقدم شكوى ضد سورية بسبب "استخدامها المتظاهرين في محاولة لانتهاك السيادة الاسرائيلية في المنطقة الحدودية".

وجاءت هذه التعلميات بعد يوم واحد من اقتحام سوريين وفلسطينيين الحدود الخاضعة لسيطرة إسرائيل في مرتفعات الجولان المحتل، مما ادى الى سقوط قتلى وجرحى بالعشرات.

وقال نائب وزير الخارجية داني ايالون، الزائر حاليا الى سان سلفادور لحضور مؤتمر وزراء خارجية دول أمريكا الجنوبية "ان الرئيس السوري بشار الاسد يستخدم المتظاهرين الفلسطينيين فريسة للقنابل وان لاسرائيل الحق ومن واجبها الدفاع عن سيادتها وهي تتصرف على هذا النحو".

في الشأن ذاته تواصل تواصل القوات الاسرائيلية انتشارها في المنطقة الحدودية بالقرب من مجدل شمس تحسبا لتجدد المواجهات.

كما دعا أيالون الدول اللاتينية إلى الامتناع عن تأييد الإعلان الفلسطيني الأحادي الجانب عن قيام دولتهم في الأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول، معتبرا انها خطوة "ستبعدنا عن حل النزاع وستكرس معاناة اللاجئين".

هذا وفي تعليقه على آخر التطورات على الحدود الاسرائيلية–السورية قال عضو الكنيست عن حزب الليكود، نائب وزير تطوير النقب أيوب قرة في اتصال هاتفي مع "روسيا اليوم" ان "اسرائيل أكثر الدول حساسية فيما يخص حياة الانسان وحقوق الانسان". واعرب قرة عن اعتقاده بأن تفريق المتظاهرين السوريين والفلسطينيين باستخدام الرصاص الحي من قبل الجنود الاسرائيليين كان خطوة شرعية ومنطقية، مضيفا ان هذه المظاهرة لم تكن انسانية، بل كانت تحركا عدوانيا.

من جانبه اعتبر ياريف جدعون ليفين، عضو الكنيست الاسرائيلي عن حزب الليكود في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" ان على اسرائيل حماية حدودها عبر كافة الطرق والامكانيات.

واضاف ليفين ان المفاوضات هي الطريق الأفضل لانهاك الصراع القائم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية