عودة ألماني قبل الموعد تتسبب بكسر يد زوجته

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559259/

قرر رجل ألماني ان يفاجئ زوجته بعودته المبكرة من رحلة عمل، فأدى ذلك الى احتجازه والى كسر يد زوجته بعد سقوطها من النافذة. وقال الرجل البالغ 57 عاماً في إفادته ان عودته المبكرة لم تكن تهدف الى التحقق مما اذا كانت زوجته مخلصة له، وان كل ما في الأمر انه أنهى جلسات العلاج من مرض السكري في إحدى مصحات البلاد قبل يومين من الموعد المحدد.

قرر رجل ألماني ان يفاجئ زوجته بعودته المبكرة من رحلة عمل، فأدى ذلك الى احتجازه والى كسر يد زوجته بعد سقوطها من النافذة. وقال الرجل البالغ 57 عاماً في إفادته ان عودته المبكرة لم تكن تهدف الى التحقق مما اذا كانت زوجته مخلصة له، وان كل ما في الأمر انه أنهى جلسات العلاج من مرض السكري في إحدى مصحات البلاد قبل يومين من الموعد المحدد، وحصل على إذن من طبيبه المعالج بالعودة الى منزله.

وهنا تستكمل زوجة الرجل الرواية قائلة انها استيقظت ليلاً على صوت حركة ما تدور في المنزل، ولاحظت ان الحركة بالإضافة الى أضواء انبعثت من غرفة النوم في الطابق العلوي، فظنت ان لصاً اقتحم المنزل. وعلى الفور استدعت السيدة الشرطة لكنها شعرت بالخوف على حياتها فقررت الفرار من المنزل قبل وصول رجال الشرطة، فخرجت من نافذة غرفة النوم وأمسكت بجذع شجرة وبدأت تتسلقها، لكنها فقدت السيطرة وسقطت على الأرض لتصاب بكسر في إحدى يديها.

وعلى الرغم من الألم الشديد الذي كانت تشعر به السيدة، إلا انها تمكنت من الوصول الى منزل جيران لها، وطرقت الباب وعيناها معلقتان على غرفة النوم، حيث شاهدت ان الضوء فيها اشتعل، فاتصلت من منزل الجيران بالشرطة للتأكيد على ان اللص يتنقل بين حجرات منزلها.

وما ان وصل رجال الشرطة حتى تحلت السيدة التي تشرف على الـ 50 من عمرها بالشجاعة، ودخلت معهم الى منزلها لإلقاء القبض على اللص المتسلل، لكن المفاجأة كانت كبيرة حين شاهدت زوجها وقد سلطت عليه أضواء مصابيح رجال الشرطة، وهو في حالة من الذهول بعد ان قرر ان يفاجئ زوجته بعودته ليفاجأ هو بها عابسة ومحاطة برجال الشرطة وهي تمسك يدها المكسورة.

وبعد التحقق من الأمر استدعيت سيارة إسعاف نقلت السيدة المصابة الى أقرب مركز طبي لتجبير يدها المكسورة.

وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية