واشنطن تجدد مطالبتها بوقف العنف في اليمن وتنحي الرئيس صالح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559189/

طالبت واشنطن "بوقف فوري لإطلاق النار في اليمن" وجددت دعوة الرئيس علي عبد الله صالح إلى تنحيه. وأشار المتحدث باسم الخارجية الأمريكية إلى أن واشنطن تلقت معلومات غير مؤكدة مفادها أن صالح لم يصب بجروح. من جهتها قالت وزارة الدفاع الأمريكية إنه لا يوجد لديها دليل على أن قوات مكافحة الإرهاب اليمنية التي دربتها أمريكا استخدمت ضد المتظاهرين. 

طالبت الولايات المتحدة "بوقف فوري لإطلاق النار في اليمن"، ونددت بـ "العنف العبثي" وجددت دعوة الرئيس علي عبد الله صالح إلى "الاستجابة للنداءات الداعية الى تنحيه".

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر يوم الجمعة 3 يونيو/حزيران "ندين بشدة كل أعمال العنف العبثية التي وقعت في الساعات الـ24 الأخيرة وندعو إلى وقف جميع الأعمال العدوانية فوراً"، مؤكداً أن "على جميع الأطراف وقف الهجمات وتجنب مواصلة التصعيد في المواجهات المسلحة".

وأشار تونر إلى أن "الولايات المتحدة تلقت معلومات لم تتمكن من التأكد منها من مصدر مستقل مفادها أن صالح لم يصب بجروح" في القصف التي تعرض له مقر الرئاسة في صنعاء اليوم، وأضاف: "من الواضح أنه لا يمكن وقف تدهور الوضع في اليمن إلا من خلال نقل السلطة بطريقة سلمية ومنتظمة".

من جهتها قالت وزارة الدفاع الأمريكية يوم الجمعة إنه لا يوجد لديها دليل على أن قوات مكافحة الإرهاب اليمنية التي دربتها الولايات المتحدة استخدمت ضد المتظاهرين الذين يطالبون باستقالة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح.

وقال الكولونيل ديفيد لابان المتحدث باسم البنتاغون "نراقب أحداث العنف في اليمن عن كثب". وأضاف لابان للصحفيين "شاهدنا تقارير تفيد بأنهم اشتبكوا مع قوات مسلحة ونبحث مزيدا من المعلومات في هذا الشأن".

المصدر: رويترز

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية