الناتو يواصل قصف مواقع في العاصمة الليبية طرابلس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559155/

كثفت قوات التحالف الغربي ضرباتها الجوية للمواقع العسكرية، وقامت بقصف عدة مواقع في طرابلس منذ الليل وحتى صباح الجمعة 3 يونيو/ حزيران، بما فيها مقر القذافي في باب العزيزية. من جهة اخرى اصابت غارات الناتو الكنيسة القبطية فى العاصمة الليبية  مساء الخميس بأضرار بالغة نتيجة الغارات المتواصلة هناك.

كثفت قوات التحالف الغربي ضرباتها الجوية للمواقع العسكرية، وقامت بقصف عدة مواقع في طرابلس منذ الليل وحتى صباح الجمعة 3 يونيو/ حزيران، بما فيها مقر القذافي في باب العزيزية.

وافادت انباء عن وقوع 10 غارات لحلف الناتو صباح الجمعة على مواقع عسكرية في طرابلس وضواحيها.

وذكرت انباء أن غارات الناتو طالت محيط مطار طرابلس الدولي جنوبي العاصمة. كما تعرضت مواقع كتائب القذافي في البريقة لغارة جوية.هذا ولم تعرف بدقة طبيعة الأهداف التي استهدفتها الغارات ولا الاضرار التي تسببت بها.

من جهة اخرى اصابت غارات الناتو الكنيسة القبطية فى العاصمة الليبية طرابلس مساء الخميس بأضرار بالغة نتيجة الغارات المتواصلة، مما ادى إلى تهشم جميع الواجهات الزجاجية للكنيسة وتطاير الأبواب وتصدع أحد جدران الكنيسة، كما أصيب منزل راعى الكنيسة وسيارته بأضرار جسيمة .

مسؤولو أمن: نظام القذافي  ومعارضيه  يستعينون بالمرتزقة

نقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن مسؤولي أمن غربيين قولهم إن النظام الليبي والمعارضة يستعينان بجنودٍ مرتزقة لتعزيز صفوفهما.

وأوضح المسؤلون الأمنيون أن نظام القذافي يستخدم مرتزقة جلهم أفارقة منذ مدة طويلة وهو يعزز قواته بهم حاليا بعد أن ضعفت بشكل كبير بفعل عمليات الناتو.

 وأشار هؤلاء إلى أن عدد المرتزقة في صفوف قوات القذافي أكبر مما لدى المعارضة التي لجأت مؤخرا إلى الاستعانة بعدد من المتعاقدين عبر شركات خاصة من بريطانيا وفرنسا.

خبير روسي: حلف الناتو لا يستطيع حسم المعارك في ليبيا

 قال البروفيسور اناتولي يغورين عضو أكاديمية العلوم الروسية، في لقاء مع قناة "روسيا اليوم"، ان الوضع الحالي في ليبيا خطير لأن حلف الناتو لا يستطيع حسم المعركة في ليبيا، على الرغم من القصف المكثف للحلف على البلاد.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية