تغير المناخ في العالم يؤثر سلبا على محصول الفواكه والفستق

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558935/

ينبه العلماء ان الاحتباس الحراري وغيره من تغيرات المناخ في كوكبنا قد يؤثر سلبا على محصول الفواكه واللوز. وسيطال ذلك بالدرجة الاولى الفستق والكرز.

ينبه العلماء ان الاحتباس الحراري وغيره من تغيرات المناخ في كوكبنا قد يؤثر سلبا على محصول الفواكه واللوز. وسيطال ذلك بالدرجة الاولى الفستق والكرز. وقد بينت البحوث العلمية التي اجريت في  المركز العالمي للزراعة والغابات ان تأثير الاحتباس الحراري الشامل على انتاج الفواكه والفستق قد يكون ملموسا في حال لن تتخذ الاسرة العالمية خطوات رامية الى  تقليص انبعاث غاز اوكسيد الكاربون . ويقول العلماء ان الاشجار في مناطق المناخ المعتدل تحتاج كل سنة الى موسم  بارد لتنمو في موسم الربيع بنشاط. اما ارتفاع المتوسط السنوي لدرجة الحرارة فيشكل مشكلة كبيرة بالنسبة الى هذه المناطق، علما ان الشتاء فيها يصبح ادفأ فادفأ كل سنة. ويتنبأ الخبراء ان مزارع الفواكه واللوز في ولاية كاليفورنيا وجنوب شرق الولايات المتحدة واقليم يون نان الصيني وجنوب غرب استراليا  تتعرض اكثر مما هو عليه في  المنطاق الاخرى. وهناك مناطق باتت تنسى  الشتاء البارد، من بينها اسرائيل والمغرب وتونس ومنطقة كيب في جنوب افريقيا، حيث ينكمش محصول الفستق والجوز والكرز والخوخ.

ويرى الباحثون ان المزارعين الذين يوظفون استثمارات طويلة الاجل يجب ان يدركوا ان اشجار الفواكه واللوز هي اكثر حساسية بالمقارنة مع  غيرها من النبتات. وسيتوقف التأثير الاقتصادي للتغيرات المناخية  فيها على القرارات التي  سيتخذها المزارعون. وفي حال لن ينتقلون الى زراعة انواع الفواكه والفستق واللوز الاقل تعرضا، فان خسائرالسوق لن تكون كبيرة. اما اولئك الذين يعتقدون انه يمكن  ممارسة طرق الزراعة التقليدية فانهم سيواجهون مشاكل فائقة عما قريب.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية