برلماني باكستاني مسلم يتبرع لترميم كنيسة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558769/

تبرع عضو البرلمان الباكستاني إيجاز فيرك  بـ 70 ألف دولار لترميم كنيسة كاثوليكية تعرضت لضرر كبير جراء الفيضانات التي شهدتها مدينة فيصل أباد الباكستانية العام الماضي.

أفادت وكالة KAI للأنباء في 29 مايو/أيار ان عضو البرلمان الباكستاني إيجاز فيرك مول عملية ترميم كنيسة كاثوليكية، تعرضت لضرر كبير جراء الفيضانات التي شهدتها مدينة فيصل أباد الباكستانية العام الماضي، اذ تبرع بمبلغ قدره 70 ألف دولار من ماله الخاص لترميم الكنيسة.

وفي تصريح عن الأسباب التي دفعته للقيام بذلك قال عضو البرلمان المسلم "لقد ألهمني المثال الذي أعطاني إياه والدي، فقد كان يدعو المسيحيين للعمل في مزرعته لأنهم يعملون بنزاهة".

من جانبه قال القس فرانسيس بشير راعي الكنيسة المرممة التي يرتادها أكثر من 6000 مصل، انه "للمرة الأولى في تاريخ كنيستنا يحدث ان يمد لنا مسلم يد العون. لقد طلبنا مساعدة لتثبيت دعائم الجدران التي كان من الممكن ان تتهاوى في أي لحظة بسبب الفيضان"، مشيراً الى ان الكنيسة حصلت على أكثر مما توقعته بكثير.

الجدير بالذكر ان خطوة البرلماني الباكستاني المسلم جاءت بعد 3 أشهر من اغتيال وزير الأقليات الباكستاني شهباز باتي، المسيحي الوحيد في الحكومة الباكستانية آنذاك من قبل متطرفين إسلاميين، في ثاني جريمة اغتيال لرجل دولة في باكستان منذ مطلع العام الحالي، الذي شهد اغتيال حاكم ولاية البنجاب سلمان تيسير على يد حارسه، وذلك على خلفية الدعوة لإلغاء قانون التجديف، الذي ينفذ بموجبه حكم الإعدام بحق كل من يسئ الى الإسلام وللنبي محمد.

وقد سلط الإعلام الضوء في الآونة الأخيرة على قانون التجديف بسبب قضية وجه فيها اتهام لسيدة باكستانية مسيحية تدعى آسيا بيبي، بناءاً على شهادة نساء مسلمات قلن أنها أهانت الرسول.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية