الولايات المتحدة قلقة من استغلال "القاعدة" للفوضى في اليمن

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558736/

أعرب مسؤولون أمريكيون يوم 28 مايو/أيار عن قلقهم نظرا لتعقد الجهود الرامية للتوصل إلى اتفاق بنقل السلطة في اليمن، وحذروا من استغلال تنظيم "القاعدة" للوضع هناك.

أعرب مسؤولون أمريكيون يوم 28 مايو/أيار عن قلقهم نظرا لتعقد الجهود الرامية للتوصل إلى اتفاق بنقل السلطة في اليمن، وحذروا من استغلال تنظيم "القاعدة" للوضع هناك.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤولين امريكيين رفيعي المستوى لم تفصح عن اسمائهم قولهم ان الولايات المتحدة ما زالت على اتصال وثيق بحلفائها الاوروبيين والخليجيين لزيادة الضغط على الرئيس اليمني علي عبد الله صالح للتوقيع على اتفاق للتنحي.

كما اشار المسؤولون الى أن جناح تنظيم "القاعدة"، الذي يتخذ مقرا له في اليمن، يحاول استغلال عدم الاستقرار في اليمن لصالحه.

وقال مسؤول امريكي كبير طلب عدم نشر اسمه "نشعر بقلق جدا من ان الوضع غير المستقر في اليمن سيؤدي الى ظهور تناحرات قبلية قائمة منذ فترة طويلة الى السطح وهو ما يزيد من تعقيد عملية التوصل لاتفاق بشأن انتقال منظم للسلطة".

وأوضحت "رويترز" أنه على الرغم من تراجع الدعم الامريكي لصالح فان واشنطن تساورها شكوك بشأن قبيلة الاحمر الثرية والقوية وترى انها من غير المحتمل ان تساعد في تحقيق اصلاحات شاملة في حال اكتسابها مزيدا من النفوذ.

وبعثت الولايات المتحدة باشارة الى صالح بانه يتعين عليه التخلي عن السلطة بالتحذير من انها قد تراجع مساعداتها.

ولكن خبراء يقولون ان وقف المساعدات لن يؤدي الا الى تقليص النفوذ الامريكي بشكل اكبر في بلد مهم للجهود الامريكية لمكافحة الارهاب.

وفي مكالمة هاتفية مع قناة "روسيا اليوم" من واشنطن قال الكاتب والمحلل السياسي فوزي الأسمر ان "ما يضر في اليمن هو الصراع على السلطة من قبل الرئيس علي عبد الله صالح، وكل طرف يحاول تعزيز مواقفه وجبهته"، مشيرا الى ان "جميع محاولات اقناع صالح للتنحي عن الحكم وعدم تصعيد الوضع باءت بالفشل، اذ انه مصمم على الاستمرار في السلطة التي استلمها منذ 32 عاما".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية