منظمة المؤتمر الاسلامي تشكك بمسودة القرار الاوروبي لإدانة سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558676/

اعربت منظمة المؤتمر الاسلامي عن شكوكها حيال مسودة القرار الأوروبي الداعي إلى إدانة سورية من قبل مجلس الامن الدولي، وطالبت بحذف جزء من النص.

اعربت منظمة المؤتمر الاسلامي عن شكوكها حيال مسودة القرار الأوروبي الداعي إلى إدانة سورية من قبل مجلس الامن الدولي، وطالبت بحذف جزء من النص.

وبعث افق جوكجين مبعوث منظمة المؤتمر الاسلامي في الامم المتحدة يوم 26 مايو/أيار رسالة الى جيرار ارود سفير فرنسا لدى الامم المتحدة بشأن تلك المسودة التي تشير الى بيان صحفي اصدرته منظمة المؤتمر الاسلامي في 22 الجاري.

وقال جوكجين في رسالته ان الاشارة الى بيان منظمة المؤتمر الاسلامي الذي اعرب عن "القلق العميق بشأن العنف المتصاعد في سورية" وحث "قوات الامن على ضبط النفس" هي اشارة مضللة.

واوضح "ان الاشارة ،التي جاءت خارج السياق، في مسودة القرار الى البيان الصحفي لمنظمة المؤتمر الاسلامي غير مثمرة وتشكل تدخلا في الشؤون الداخلية لسورية بالاضافة الى الحوار بين منظمة المؤتمر الاسلامي واحد اعضائها البارزين".

وطلب جوكجين من السفير الفرنسي الذي يرأس مجلس الامن الدولي هذا الشهر حذف ذلك الجزء من مسودة القرار لتفادي ذكر أي اشارة الى بيان منظمة المؤتمر الاسلامي في القرار المتعلق بسورية.

وفي شأن متصل نقلت وكالة رويترز عن دبلوماسي غربي طلب عدم ذكر اسمه قوله ان "منظمة المؤتمر الاسلامي لا تريد بشكل واضح ان تكون لها اي صلة بهذا القرار".

وكانت بريطانيا وفرنسا والمانيا والبرتغال وزعت مسودة القرار على اعضاء مجلس الامن الدولي الاسبوع الماضي، في حين ابدت روسيا والصين بالاضافة الى اربع دول اخرى من غير الاعضاء الدائمين في المجلس قلقها بشأن مسودة القرار الذي ينتقد سورية بشدة بسبب قمعها الدامي للمحتجين المناهضين للحكومة.

وتشير مسودة القرار الاممي الى أن افعال السلطات السورية قد ترتقي الى جرائم في حق الانسانية. وتدين المسودة انتهاك حقوق الانسان والاعتقالات التعسفية وتعذيب المتظاهرين السلميين في سورية.

اعلامية سورية: دمشق تثمن عاليا موقف موسكو في قمة الثماني

قالت نهلة عيسى، نائب عميد كلية الإعلام بجامعة دمشق في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" أن سورية تعول كثيرا على موقف روسيا، التي تعرف معرفة أوثق، بحكم العلاقات التاريخية بين البلدين، بالواقع السياسي والاجتماعي والاقتصادي في البلاد.

وأكدت عيسى أن سورية والشعب السوري يثمنون عاليا الموقف الروسي في مجموعة الثماني، الذي كان وراء عدم تبني بيان قوي يدين سورية ورفض اي مناقشة للموضوع السوري في مجلس الامن.

واوضحت عيسى أن روسيا من الممكن أن تغير موقفها فيما بعد، كما يحدث في السياسة، وهذا سيشكل ضغطا على سورية.

وانتقدت عيسى اداء الاعلام السوري الرسمي معتبرة انه اقل من الحدث بكثير، إلا أن الاعلام العربي والاجنبي يمارس دورا تحريضيا الى حد كبير، مؤكدة ان الاحداث اقل بكثير مما يعلن عنها.

كما لفتت الاعلامية الى أن عملية الاصلاح بدأت في البلاد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية