مسؤول روسي يشك في تصريحات الناتو بأنه لا يخطط لعملية برية في ليبيا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558495/

شكك المندوب الروسي الدائم لدى حلف الناتو دميتري روغوزين بتصريحات مسؤولي الحلف الأطلسي بأن إرسال المروحيات الحربية إلى منطقة النزاع في ليبيا لا يعني إعداد عملية برية.

أفاد المندوب الروسي الدائم  لدى مقر حلف الناتو ببروكسل دميتري روغوزين أن الحلف الأطلسي أكد لروسيا أن إرسال المروحيات الحربية البريطانية والفرنسية إلى السفن المتواجدة قرب السواحل الليبية غير مرتبط بإعداد عملية برية ضد نظام القذافي.

وقال روغوزين بعد اجتماع مجلس "روسيا – الناتو" يوم 25 مايو/أيار ببركسل: "لقد أكد نائب الأمين العام للناتو كلاوديو بيرونييرو خلال مؤتمر صحفي حول الوضع في ليبيا على أن إرسال مروحيات حربية لدول التحالف إلى المنطقة غير مرتبط بإعداد عملية برية، وإنما يهدف إلى توجيه ضربات أكثر دقة إلى القوات الحكومية الليبية من أجل تعزيز الضمانات الأمنية للمدنيين".

مع ذلك أعرب المسؤول الروسي عن شكوكه في مصداقية هذه التصريحات، مشيرا إلى إمكانية استخدام المروحيات ليس للقصف فقط، ولكن أيضا لتحقيق عمليات الإنزال.

وأفاد روغوزين أن الجانب الروسي في اجتماع مجلس "روسيا الناتو" اليوم عرض موقفه حيال الوضع في ليبيا، وجدد تأكيده على أن الهدف من القرار رقم 1973 لمجلس الأمن الدولي هو حماية المدنيين الليبيين، "وليس استغلال الوضع الراهن من أجل تحقيق مصالح سياسية واقتصادية معينة".

ورأى المندوب الروسي أن "الناتو يميل إلى اعتبار إسقاط القذافي، وليس تنفيذ القرار رقم 1973، هدفا اساسيا له".

كما أفاد روغوزين أن الشركاء الأطلسيين "أصغوا إلى الاعتبارات الروسية دون تقديم أي تعليق عليها".

المصدر: وكالة الأنباء "إيتار تاس".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية