السجن لمدة 7،5 عام لرجل أعمال زور قطع الغيار لطائرات "ميغ – 29" المخصصة للجزائر

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558484/

حكمت محكمة "سافيولوفسكي" في موسكو على موسائيل إسماعيلوف، المدير العام السابق لشركة "أفيا ريم سناب" المختصة بالعتاد العسكري بالسجن لمدة  سبعة أعوام ونصف عام لتورطه في فضيحة بيع قطع غيار مستعملة لطائرات "ميغ - 29" الروسية المصدرة إلى الجزائر.

حكمت محكمة "سافيولوفسكي" في موسكو على موسائيل إسماعيلوف، المدير العام السابق لشركة "أفيا ريم سناب" الروسية المختصة بالعتاد العسكري بالسجن لمدة سبعة أعوام ونصف عام لتورطه في فضيحة بيع قطع غيار مستعملة لطائرات "ميغ - 29" المصدرة إلى الجزائر.

وأفاد الناطق باسم المحكمة يفغيني فوروبيوف لوكالة الأنباء الروسية "إنترفاكس" يوم 25 مايو/أيار أن الحكم صدر في 23 مايو/أيار، مشيرا إلى أن هذه القضية تم النظر فيها وفق النظام الخاص دون عرض تفصيلي للأدلة وافادات الشهود بسبب اعتراف المتهم بذنبه بصورة كاملة وتعاونه التام مع التحقيق، الأمر الذي مكن المحكمة من اتخاذ القرار بعد جلسة واحدة فقط.

يذكر أن شركة "روس أوبورون إكسبورت" أبرمت مع الطرف الجزائري عام 2006 عقدا تصدر على أساسها 34 طائرة مقاتلة من طراز "ميغ -29"، وقدرت قيمة الصفقة بـ1،3 مليار دولار.

وبعد تسلمه 15 طائرة في الفترة ما بين 2006 و2007، أعلن الجانب الجزائري وقف تنفيذ العقد بسبب كشفه عن عيوب فنية في الطائرات التي حصل عليها، وعلى اثر ذلك تقرر إرجاعها إلى روسيا.

وأكد الأدعاء العام للمحكمة أن إسماعيلوف قام في الفترة ما بين سبتمبر/أيلول وديسمبر/كانون الأول عام 2006 بالتصليح الظاهري لقطع الغيار المستعملة التي جمعها لكي تبدو وكأنها جديدة، لبيعها فيما بعد إلى شركة تصنيع طائرات ميغ الروسية.

وأشارت مصادر في الادعاء إلى أن هيئة الأمن الفدرالية كشفت تلاعب  موسائيل اسماعيلوف وصادرت كل القطع المزورة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية