مدفيديف واوباما يصدران عددا من البيانات المشتركة بما فيها بشأن نظام السمات

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558453/

تعليقا على لقاء الرئيسين الروسي دميتري مدفيديف والامريكي باراك اوباما المرتقب على هامش قمة "مجموعة الـ8"، اعلن مساعد الرئيس الروسي سيرغي بريخودكو ان الرئيسين سيصدران عددا من البيانات المشتركة، بما فيها بصدد نظام سمات السفر.

تعليقا على لقاء الرئيسين الروسي دميتري مدفيديف والامريكي باراك اوباما المرتقب على هامش قمة "مجموعة الـ8"، اعلن مساعد الرئيس الروسي سيرغي بريخودكو ان الرئيسين سيصدران عددا من البيانات المشتركة، بما فيها بصدد نظام تأشيرات السفر.

فقال ان "مجموعة الوثائق المعدة للاصدار في اللقاء، تشمل عددا من البيانات المشتركة حول التعاون في ميدان مكافحة الارهاب، وفي ميدان سمات السفر، وفي منطقة مضيق بيرينغ". واشار مساعد الرئيس الروسي الى انه "يجري ايضا اعداد التقرير المشترك الدوري لمنسقي اللجنة الرئاسية سيرغي لافروف وهيلاري كلينتون حول عمل اللجنة، والذي يعكس المشاريع التي يجري تنفيذها برعاية فريق العمل، بما في ذلك في ميدان التكنولوجيات الراقية والابتكارات ـ من انشاء شبكات كهربائية فكرية على المستوى الاقليمي بين بيلغورود وسانت دييغو، واعتماد تكنولوجيات "الطاقة النقية" وحتى اعداد جيل جديد من الكوادر الادارية". واضاف انه "تم التنسيق بشأن قرار تشكيل فريقي عمل للجنة ـ للابتكارات والقضايا القانونية، خلال الشهرين القادمين". وهناك بيان مشترك آخر سيوقعه الرئيس الفرنسي ايضا يتعلق بموضوع التسوية في قره باغ.

واعلن بريخودكو انه "بين المواضيع الحيوية الاخرى في الملف الثنائي، قضايا التعاون في مجال امن النقل (فقد تم التنسيق بين وزارة النقل الروسية ووزارة الامن الامريكية بشأن مذكرة حول امن النقل الجوي)، والتبني الدولي وتوسيع الاتصالات بين المواطنين، بما في ذلك تسهيل نظام التأشيرات (يجري اعداد مسودة اتفاقية حول تسهيل نظام السمات)، وتهيئة ظروف مثلى للتبادل الثقافي بين روسيا والولايات المتحدة".

واشار مساعد الرئيس الروسي الى ان "جدول عمل المباحثات يشمل ايضا تحسين التعاون التجاري الاقتصادي نوعيا وكذلك تنويعه، بما في ذلك ازالة العقبات المصطنعة، مثل تعديل "جيكسون ـ فينيك". واضاف ان "من المفروض ان يجري حوار مفصل بشأن منظمة التجارة العالمية مع التركيز على ضرورة تسريع  اختتام المفاوضات حول اعداد وثائق التحاق روسيا بالمنظمة كعضو كامل الحقوق حتى نهاية السنة".

واعلن بريخودكو: "يثير لدينا الارتياح من ان العلاقات الروسية الامريكية التي اصبحت تتسم بالاتزان بعد وصول ادارة  باراك اوباما الى البيت الابيض، اخذت تتطور بدون منغصات وبخط تصاعدي. ويرى انه "يجري حوار مكثف وباهتمام، واحيانا يكون صعبا بشان القضايا الدولية الاساسية والازمات الاقليمية".

واكد بريخودكو انه "من الجيد جدا ان لدى الطرفين مواقف على العموم متشابهة من مسؤوليتهما عن صيانة الاستقرار العالمي"، مضيفا ان "الحوار الروسي الامريكي واسع بشموليته، ولا يقتصر على القضايا الراهنة، وانما يشمل ايضا الآفاق المتوسطة والبعيدة المدى".

واعلن مساعد الرئيس انه "بالرغم من ان وجهات نظرنا لا تتطابق احيانا، فاننا نثمن استعداد الشركاء لسماع الحجج والتعامل معها باهتمام". وانه واثق من ان ""مستوى الثقة الذي تحقق يتيح مناقشة النقاط الملحة وغير المتفق عليها دون خوف من التشكيك بالديناميكية الايجابية للعلاقات".

هذا وجرى اللقاء السابق بين مدفيديف واوباما في يوكوهاما في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2010  في اروقة قمة "مجموعة الـ20". وفي يونيو/حزيران عام 2010 زار الرئيس الروسي وادي السليكون ابان زيارة الولايات المتحدة، واجرى مباحثات مع اوباما في واشنطن. واضاف مساعد الرئيس الروسي انه "من المقرر ان يناقش الرئيسان في دوفيل ايضا جدول اتصالات القمة المرتقبة، بما فيها موعد زيارة اوباما الجديدة لروسيا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك