رئيس الاركان العامة الفرنسية يعلن حدوث تقارب بين موقفي باريس وموسكو من الدرع الصاروخية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558374/

أعلن الاميرال ادوارغييو رئيس هيئة الاركان العامة الفرنسية يوم 24 مايو/أيار للصحفيين في موسكو ان موقفي فرنسا وروسيا من الدرع الصاروخية الاوروبية متشابهان.

أعلن الاميرال ادوارغييو رئيس هيئة الاركان العامة الفرنسية يوم 24 مايو/أيار للصحفيين في موسكو ان موقفي فرنسا وروسيا من الدرع الصاروخية الاوروبية متشابهان.

وقال غييو:" لقد بحثنا  اثناء محادثاتنا مع الجنرال نيكولاي ماكاروف رئيس هيئة الاركان الروسية  كيفية تنفيذ المهام التي اوكلتها لنا حكومتانا. ويسرني جدا ان موقفينا يتقاربان. ويتعلق الامر قبل كل شيء بالاستراتيجية والدرع الصاروخية الاوروبية على وجه الخصوص".

وأبرز غييو ايضا اهتمام فرنسا بتطوير التعاون مع روسيا في المجال العسكري. كما أكد الاميرال الفرنسي ان السنوات الثلاث الاخيرة شهدت  مضاعفة عدد الفعاليات المشتركة التى نفذتها القوات المسلحة لروسيا وفرنسا.

الاركان العامة الروسية: مستوى التعاون بين روسيا والناتو يتوقف على حل مسائل الدرع الصاروخية

من جهته صرح الجنرال نيكولاي ماكاروف رئيس هيئة الاركان العامة الروسية  للصحفيين ان ديناميكية تعاون روسيا مع فرنسا وغيرها من الدول الاعضاء في حلف الناتو ستتوقف على مدى حل مسائل الدرع الصاروخية.

وقال ماكاروف:" يؤثر كل ذلك على حل المسائل المبدئية الهامة التي تخص الدرع الصاروخية في اوروبا. وسترتبط مواقف اخرى بهذا الامر".

وبحسب قول ماكاروف فان محادثات اليوم التي اجراها مع الاميرال الفرنسي غييو شهدت  حوارا في طيف واسع من المشاكل. وقد دار حديث خاص حول منظومة الدرع الصاروخية. وقد اعربنا عن آرائنا بصدق ونزاهة ورسمنا خطط تعاوننا في المستقبل بغية  حل هذه العقدة من التناقضات التي  نشأت بين الناتو وروسيا في مجال الدرع الصاروخية الاوروبية بحيث يكون التعاون بيننا اكثرمتانة.

واضاف ماكاروف قائلا:" ان حل هذه المشاكل سيمكننا لا من اقامة علاقات الثقة مع فرنسا فحسب بل ومع كل الدول الاعضاء في حلف شمالي الاطلسي لكي نستطيع ممارسة السياسة البراغماتية والمفهومة للجميع ، والسياسة الخاصة بالتعاون العسكري ضمنا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)