حدود 67 تبعد نتانياهو عن أوباما.. وتقربه من الإسرائيليين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/558266/

كان اللقاء بين أوباما ونتانياهو في واشنطن قد أسال كثيرا من الحبر في الصحف الإسرائيلية وجدد الجدل في الشارع الإسرائيلي بشأن مدى تطابق رؤية الحليفين الاستراتيجيين لآفاق الحل في المنطقة.

ما كان بالأمس القريب يعد خطوة إيجابية بالاتجاه الصحيح بالنسبة للإسرائيليين أصبح بعد أن أوضح رئيس الوزراء الإسرائيلي للرئيس الأمريكي أن إسرائيل لن تنسحب إلى حدود الرابع من حزيران من عام 1967، أصبح اليوم غير كاف وباتت الانظار معلقة على اللوبي الصهيوني ومؤتمر لجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية "أيباك" المؤيدة لإسرائيل.

التقارير والتحليلات وصور أوباما ونتانياهو اكتظت بها الصحف الإسرائيلية لتبرز التناقض والتوتر بين الموقفين - لكن ربما ما حجم الانزعاج الإسرائيلي من الموقف الأمريكي اليوم هو إدراك الإسرائيليين أن أوباما ملتزم بالعمل مع إسرائيل من أجل حل الدولتين مع التزامه الأكبر بأمن إسرائيل.

المزيد في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية