متحف الارميتاج يستضيف مؤتمرا دوليا في موضوع الاسلام

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557853/

أعلن ميخائيل بيوتروفسكي مدير متحف الارميتاج الحكومي الروسي في حفل افتتاح معرض " روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور" ان متحفه سيقوم في شهر يونيو/حزيران بعقد مؤتمر علمي دولي في موضوع تطور الاسلام في روسيا.

أعلن ميخائيل بيوتروفسكي مدير متحف الارميتاج الحكومي الروسي يوم 16 مايو/آيار في حفل افتتاح معرض " روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور" ان المتحف سيقوم في شهر يونيو/حزيران بعقد مؤتمر علمي دولي في موضوع تطور الاسلام في روسيا. وقد وجه بيوتروفسكي دعوة لحضورمؤتمر "الاسلام في روسيا" الى ممثلي الدول الاجنبية والاقاليم الروسية حيث يؤمن سكانها بالدين الاسلامي. واشار مدير الارميتاج الى ان خبراء المتحف يعكفون على دراسة تاريخ هذا الدين  وآثاره. وقال ان متحف الارميتاج يمتلك مجموعة  لآثار الفن الاسلامي تعتبر هامة  لبلادنا اذ ان الاسلام هو ثاني دين من حيث عدد المؤمنين به في روسيا. وسيكرس المؤتمر الى  تاريخ الاسلام في روسيا القيصرية  والعهد السوفيتي وروسيا المعاصرة.

وقال بيوتروفسكي"قد اتفقنا مع ممثلي  الدوائر الاسلامية في عموم روسيا انهم سيتحدثون عن تاريخ الاسلام وخصوصياته في شتى اقاليم البلاد الروسية. وسيقام على هامش  المؤتمر  معرض " الشرق – الغرب .. فن العالم الاسلامي" الذي كان قد اقيم في مركز "الارميتاج فيبورغ".

تحدث الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود رئيس الهيئة العليا للسياحة والآثار الذي أتى  بمعرض روائع آثار المملكة العربية السعودية الى روسيا تحدث عن  المشاريع الثقافية والحضارية التي تنفذ في بلاده والتي من شأنها ان توسع العلم في موضوع الاسلام. وبحسب قوله يجري الآن العمل على  انشاء اول دار للقرآن الكريم في المدينة المنورة . واضاف الامير السعودي قائلا:" سيكون هذا المتحف متحفا تفاعليا من شأنه  اقناع الجيل الصاعد  بان الاسلام  هو دين التسامح والسلام ولا علاقة له بما يسمى الآن  بالارهاب الاسلامي والتطرف". واستطرد قائلا:"  لا تختلف القيم الاسلامية عن القيم المسيحية. واننا نحترم كل الحضارات. واذا تعاونا  في هذا المضمار استطعنا  تربية  جيل جديد بعيد عن  التطرف  سيعتز بقيمه".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)