مدفيديف: زيارة الرئيس السلوفيني ستعطى زخما جديدا لتنفيذ المشاريع المشتركة الكبرى

مال وأعمال

دميتري مدفيديف ودانيلو تيوركدميتري مدفيديف ودانيلو تيورك
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557794/

يرى الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ان زيارة الرئيس االسلوفيني دانيلو ديورك الى روسيا ستعطي زخما جديدا للمشاريع الثنائية التي توجد في طور التنفيذ. واشار مدفيديف الى تنشيط التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين بحوالي 40% مقارنة بفترة الازمة المالية العالمية.

 

يرى الرئيس الروسي دميتري مدفيديف ان زيارة العمل التي يقوم بها نظيره السلوفيني دانيلو ديورك الى روسيا ستعطي زخما جديدا للمشاريع الثنائية التي توجد في طور التنفيذ.

واشار مدفديديف خلال لقائه مع الرئيس السلوفيني في موسكو يوم 16 مايو/أيار الى ان توقيع عدد من الاتفاقيات، بما في ذلك حول التعاون في مجال تنفيذ المشاريع الثنائية خلال زيارة تيورك الرسمية مؤخرا يعتبر بمثابة البرهنة على تطور العلاقات الروسية ـ السلوفينية. واكد الرئيس الروسي ان التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين اصبح امتن مقارنة بفترة الازمة المالية العالمية، ملاحظا ان التبادل التجاري بين روسيا وسلوفينيا قد ازداد بحوالي 40% وهذا مؤشر حسن.

وتجدر الاشارة الى ان زيادة الاستثمارات الروسية في مجال الوقود والطاقة تتسم بأهمية كبيرة وسيساهم في ذلك تعاون البلدين في بناء القطاع السلوفيني من خط "السيل الجنوبي".

من جانبه أبدى الرئيس السلوفيني دانيلو تأييده لمبادرة الرئيس الروسي دميتري مدفيديف الخاصة بمعاهدة الأمن الاوروبي.

وقال تيورك خلال اللقاء إن العالم المتعدد الاقطاب يحتاج اليوم إلى نظام امني في ظل منظمة جديدة، مشيرا الى ضرورة بذل الجهود لتعزيز المبادرة خصوصا بعد نجاح قمة روسيا والناتو التي عقدت العام الماضي في لشبونة.

يذكر ان الرئيس الروسي طرح مبادرة تقضي باحترام سيادة الدول ووحدة أراضيها والامتناع عن استخدام القوة وضمان ألامن المشترك والمتكافئ ووضع آليات واضحة لمراقبة التسلح وبناء المنشآت العسكرية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم