العلماء الروس يفكون شفرة لهجات الحيتان

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557772/

تتفاهم الحيتان فيما بينها بواسطة اصوات تضطر الى تعلم نطقها. ومن المعتقد ان التعليم يجري عموديا ، اي من الام الى الرضيع. لكن الخبراء في كلية البيولوجيا  بجامعة موسكو الحكومية اكتشفوا ان الحيوانات البحرية يمكن ان تستوعب بعض الاصوات  افقيا اي من الجيران.

تتفاهم الحيتان فيما بينها بواسطة اصوات تضطر الى تعلم نطقها. ومن المعتقد ان التعليم يجري عموديا ، اي من الام الى الرضيع. لكن الخبراء في كلية البيولوجيا  بجامعة موسكو الحكومية وفرع كامتشاتكا بمعهد جغرافيا المحيط الهادي وجمعية حماية الحيتان في إسكتلندا، اكتشفوا ان الحيوانات البحرية يمكن ان تستوعب بعض الاصوات وخصوصيات نطقها  افقيا اي من الجيران.

والجدير بالذكر ان قابلية تعلم نطق الاصوات تعتبر نادرة بين الثدييات وتمتلك هذه المقدرة بعض الانواع من الخفافيش والفقم والحيتان.

ومن المعروف ان الحيتان تعيش على شكل مجموعات قبلية لديها ام مشتركة. ويتم التفاهم بين افراد العشيرة بواسطة مجموعة من الاصوات او بالاحرى بواسطة لهجة. وهناك اصوات تتميز بها  بعض المجموعات القبلية. لكنها قد تتباين من قبيلة الى اخرى ترددا وشدة. ولا تنقل اللهجة وراثيا بل يتم تعلمها.  وكان من المعتقد ان التعليم يتم عموديا اي من قبل الام. ومن اجل التأكد من هذا الامر قام الباحثون بمعالجة اصوات تنطقها الحيتان التي تنمتمي الى 11 قبيلة تزور خليج افاتشينسكايا في شبه جزيرة كامتشاتكا بشكل منتظم. كما كان من المعتقد ان اختلافات ظهرت في لهجات قبائل الحيتان نتيجة تكدس الاخطاء.  لكن المقارنة بين نوعين من الاصوات لدى 11 عشيرة  بينت ان الامر ليس كذلك. وظهر ان الحيتان لا تستوعب الاصوات التي تطلقها امهاتها فحسب بل تلك التي يطلقها الجيران.

ويفترض بعض علماء البيولوجيا واللغات بان الحيتان تمر بطريق التطور نفسها التي قد مر بها الانسان البدائي وهو كان يتكلم بلهجة واحدة او لهجتين منذ 200 الف حين عاش في افريقيا . ثم كثرت لغاته وتنوعت بعد انتشاره في قارات الارض. وفي حال اختفاء الانسان من سطح الارض يمكن ان تحل محله مستقبلا حيوانات مثل الحيتان والخفافيش لديها مقدرة على التواصل بواسطة نظام رموز صوتية او لغة متطورة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية