هنية يؤكد التمسك بحق العودة.. والمصالحة طريق للانتصار

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557709/

أكد اسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة، في كلمة القاها بمناسبة ذكرى النكبة، أن توقيع اتفاق المصالحة احد المتغيرات المؤدية الى انهيار المشروع الاسرائيلي وانتصار مشروع الأمة الفلسطينية.

أكد اسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة أن توقيع اتفاق المصالحة احد المتغيرات المؤدية الى انهيار المشروع الاسرائيلي وانتصار مشروع الأمة الفلسطينية.

وأضاف هنية يوم 15 مايو/آيار في كلمة القاها بمناسبة ذكرى النكبة أن الفلسطينيين متمسكون بحق العودة إلى أراضيهم التي هجرتهم منها إسرائيل عام 1948، معتبراً أن الوحدة الفلسطينية تقربهم من تحقيق الأهداف الكبرى.

وأكد هنية الحرص على التطبيق الأمين لاتفاق المصالحة، وقال "إن تنفيذ اتفاقية المصالحة بدقة وأمانة هي أمانة في أعناقنا سنحرص عليها وسننفذها بإذن الله".

ورأى أن الثورات التي تشهدها العواصم العربية سيكون لها الأثر الإيجابي على القضية والسلبي على الجانب الاسرائيلي، معربا عن تأييده لخروج مسيرات مشتركة في الضفة الغربية في ذكرى النكبة.

وجدد هنية رفض الاعتراف بإسرائيل وقال "لن نعترف بالاحتلال".

بدورها أكدت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" في بيان صدر لها بمناسبة الذكرى الـ63 للنكبة، حق الشعب الفلسطيني في "المقاومة بكافة اشكالها" لتحرير الارض، مشددة على أن الجندي الإسرائيلي الأسير لديها غلعاد شاليط "لن يرى النور دون صفقة مشرفة" لتبادل الأسرى.

وشدد البيان على حق عودة اللاجئين الفلسطينيين الى ديارهم، مؤكدا أنه حق غير قابل للتصرف ولا يسقط بالتقادم، ولا تلغيه الاتفاقيات والمعاهدات.

وتنطلق اليوم العديد من الفعاليات والتظاهرات في كافة الأراضي الفلسطينية بالتزامن مع الذكرى.

في شأن متصل أشار عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" الى أن الشعب الفلسطيني بكافة فئاته التحم اليوم لاحياء ذكرى النكبة.

واشار الى أن اراضي داخل الخط الأخضر شهدت ايضا مظاهرات على الرغم من حظر السلطات الاسرائيلية لها. وشدد المسؤول على أن حق العودة قائم مهما كانت الظروف.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية