كلينتون: واشنطن تتطلع الى زيادة الضغط على دمشق.. وتعهد حكومي سوري بعدم اطلاق النار على المتظاهرين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557587/

اكدت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون ان واشنطن وحلفاءها يبحثون سبل زيادة الضغوط على دمشق بسبب "الانتقام الوحشي" من المتظاهرين، بحسب تعبيرها.

اكدت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون ان واشنطن وحلفاءها يبحثون سبل زيادة الضغوط على دمشق بسبب "الانتقام الوحشي" من المتظاهرين، بحسب تعبيرها.

واضافت كلينتون أمام الصحفيين يوم 12 مايو/آيار في غرينلاند ان السلطات السورية "تواصل عمليات انتقامية صارمة ووحشية ضد مواطنيها رغم الإدانة الدولية الواسعة لذلك"، مشيرة إلى وقوع "اعتقالات غير قانونية وعمليات تعذيب وحرمان مصابين من الرعاية الطبية".

وأكدت وزيرة الخارجية على ان قمع الشعب بهذه الطريقة يدل في الحقيقة على ضعف حكومة دمشق وليس قوتها، موضحة ان "الرئيس الاسد يواجه عزلة متزايدة وسنواصل العمل مع شركائنا الدوليين في الاتحاد الاوروبي وغيره على خطوات اضافية لتحميل سورية المسؤولية عن انتهاكاتها الصارخة لحقوق الانسان".

واشارت كلينتون، في سياق ردها على سؤال صحفي عن اذا ما كان الاسد قد فقد شرعيته لقيادة سورية، الى أن الولايات المتحدة "تراقب بتركيز وقلق شديدين تطور الاحداث تحت قيادته".

بدورها اكدت وزيرة خارجية الدانمارك ليني اسبرسن أن الاوروبيين يسعون ايضا الى إجراءات أشد قوة بحق حكومة دمشق، داعية القيادة السورية الى تنفيذ الاصلاحات السياسية واجراء الحوار الوطني.

في سياق أخر قال المعارض السوري لؤي حسين إن بثينة شعبان، مستشارة الرئيس السوري بشار الاسد، تعهدت بأن القوات الحكومية لن تطلق النار على التظاهرات المقررة اليوم الجمعة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية