بداية الدورة الامتحانية لطاقم المحطة الفضائية الدولية الجديد

الفضاء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557534/

بدأت يوم 12 مايو/ايار الدورة الامتحانية للطاقمين الاساسي والاحتياطي لمركبة " سويوز تي أم أي - 02أم " الفضائية ضمن اطار اعدادها للاطلاق يوم 8 يونيو/حزيران.

 بدات يوم 12 مايو/ايار الدورة الامتحانية للطاقمين الاساسي و الاحتياطي لمركبة " سويوز TMA – 02M " الفضائية ضمن اطار الاعدادات اللازمة لاطلاقها الى المحطة الفضائية الدولية يوم 8 يونيو/حزيران. وبدأ رواد الفضاء تدريباتهم وتقديم الامتحانات على الاجهزة والمعدات الارضية المماثلة للموجودة على متن المحطة الفضلئية الدولية.

بدأ الطاقم الاحتياطي المتكون من الروسي اوليغ كونونينكو والامريكي دونالد بيتيت والهولندي اندريه كاوبيرس، الدورة الامتحانية يوم الخميس حيث عليهم اجتياز الامتحان على نموذج المركبة الفضائية الرقمية " سويوز – تي ام أي – ام ".

ويقول سيرغي كريكاليوف مدير مركز اعداد رواد الفضاء ان " التحليق على المركبة – هو مرحلة زمنية قصيرة ولكنها مهمة جدا ". اما الطاقم الاساسي المتكون من الروسي سيرغي فولكوف والامريكي مايكل فوسوم والياباني ساتوسي فوروكافا فعليه " الاقامة يوما كاملا في ظروف مماثلة لظروف المحطة الفضائية الدولية ". حيث يقومون باعمال اعتيادية ويراقبون عمل اجهزة المحطة التي تضمن سير الحياة، كما ينفذون البرامج العلمية ( وحسب قول فولكوف ضمن البرنامج اجراء تجارب جيوفيزيائية. وضمن العمل الروتيني سيقوم المهندسون المختصون بادخال حالات استثنائية الى البطاقات الامتحانية خلال تقديم الامتحان ). ويقول مدير المركز ان " الرواد متهيئون جدا لاجتياز الامتحان وللطاقم خبرة كبيرة، حيث ان اثنين منهم سبق وان كانا على متن المحطة الفضائية الدولية ( فولكوف وفوسوم ) اضافة لذلك سبق لي ان عملت على اعداد فولكوف وانا اثق به تماما".

وحصل قائد المركبة " سويوز تي ام أي – 2 ام "  خلال فترة الاعداد على على معلومات اساسية اضافة الى خبرته في التحليق لفترة طويلة ". اما الياباني فوروكافا فسيقوم باول رحلة فضائية في حياته وهو جاهز تماما لذلك ".

ويقول كريكاليوف ان الميزة الاساسية للبعثة " MKC -28 -29 " كونها تقوم بالتحليق التجريبي الثاني للمركبة الرقمية. وسعيا للوصول الى الدرجة المثلى لاعداد الطاقم، طلبنا من الطاقم الاحتياطي القيام بتحليق تجريبي على المركبة سويوز الرقمية.

وقال كريكاليوف " ان اعداد الطاقم للعمل على المركبة " سويوز TMA – M " سنحتاج اليه لكونهم تابعوا جميع الحالات الاستثنائية وتعاملوا مع المشاكل التقنية التي حصلت في التحليق الاول للمركبة واطلعوا على جميع الأمور التي حصلت اثناء التحليق ".

واشار كريكاليوف الى ان الملاحظات الاساسية حول التحليق الاول للمركبة الجديدة كانت " مشاكل الحصول على المعلومات " حيث ( اختفت اجزاء من المعلومات على اللوحة ) ما اضطر المهندسين الى " وضع برامج اضافية وادخالها حيز التنفيذ في اثناء التحليق ".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم