قتيلان وجرحى خلال تفرقة اعتصام في تعز

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557456/

قتل متظاهران خلال قيام القوات الامن اليمنية بتفريق اعتصام معارض للرئيس علي عبدالله صالح في مدينة تعز الواقعة جنوب العاصمة صنعاء.

قتل متظاهران خلال قيام القوات الامن اليمنية بتفريق اعتصام معارض للرئيس علي عبدالله صالح في مدينة تعز الواقعة جنوب العاصمة صنعاء.

واطلقت قوات الامن الرصاص يوم 11 آيار/مايو لتفريق متظاهرين يعتصمون منذ مساء السبت الماضي في تعز، ليرتفع عدد الضحايا الذين سقطوا منذ الاحد الماضي في تعز الى ست.

من جانبه قال غازي السامعي، المحامي والناشط من شباب الثورة في اليمن، في اتصال هاتفي مع "روسيا اليوم" ان مدينة تعز استيقظت اليوم على صوت اطلاق نار كثيف من قبل قوات الامن كمحاولة استباقية لمنع وعرقلة تنظيم مظاهرات سلمية، مضيفا ان الثوار رغم ذلك خرجوا الى الشوارع وقطعوا الطرقات.

واكد السامعي مقتل شخصين من الثوار واصابة عدد اخر اضافة الى حملات اعتقال واسعة.

واعتبر السامعي ان العمل الثوري يدار ميدانيا وليس سياسيا من خلف الابواب، واصفا المبادرة الخليجية بـ"المؤامرة" الخليجية لاطالة حياة نظام علي عبدالله صالح.

محلل سياسي يمني: المعارضة قادرة على انجاح خطة العشرة أيام لانجاز الثورة

بدوره اكد محمد الغباري، الصحفي والمحلل السياسي اليمني، في اتصال مع قناة "روسيا اليوم" ان احزاب اللقاء المشترك المعارض قادرة على انجاح خطة العشرة أيام لانجاز الثورة.

واشار المحلل الى أن البلاد تمر بازمة اقتصادية خانقة جراء توقف انتاج النفط، في المنطقتين الرئيسيتين هما مأرب وشبوة، مضيفا ان النفط يشكل 90% من عائدات البلاد من العملة الصعبة.

واوضح الغباري ان هناك مبادرة لتوسيع الحملة الاحتجاجية في البلاد الى الكثير من المدن، مؤكدا مرة ثانية قدرة المعارضة على التصعيد واسقاط الخيار السياسي في حل الأزمة.

واضاف الغباري ان دول مجلس التعاون الخليجي منحت الحكومة اليمنية اياما معدودة للتوقيع على المبادرة التي طرحتها وهددت بالانسحاب من العملية السياسية اذا لم يتم ذلك، لافتا الى أن هذه الخطوة تصب وتخدم مصلحة الحركة الاحتجاجية المطالبة برحيل الرئيس علي عبدالله صالح.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية