الاتحاد الاوروبي يقرر فرض عقوبات على مسؤولين سوريين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557179/

اعلن دبلوماسيون بالاتحاد الاوروبي يوم الجمعة 6 مايو/ايار ان حكومات الدول الاعضاء في الاتحاد اتفقت على فرض تجميد للاصول وقيود على السفر ضد مسؤولين سوريين لدورهم في قمع عنيف للمتظاهرين السوريين.  وقد استثني الرئيس بشار الأسد من تلك العقوبات التي لم تشمل كذلك مجالي صناعة النفط وتصديره.

اعلن دبلوماسيون بالاتحاد الاوروبي يوم الجمعة 6 مايو/ايار ان حكومات الدول الاعضاء في الاتحاد اتفقت على فرض تجميد للاصول وقيود على السفر ضد مسؤولين سوريين لدورهم في قمع عنيف للمتظاهرين السوريين.
ونقلت وكالة "رويترز" عن دبلوماسي قوله عقب اجتماع لمبعوثين من حكومات الاتحاد الاوروبي في بروكسل انه "اتفق سفراء الاتحاد الاوروبي على حزمة عقوبات." وتضم القائمة 14 شخصا".
لم يتضح لحد الان ما اذا كان الرئيس بشار الاسد ضمن الاسماء.
وقال الدبلوماسي ان الموافقة الرسمية على الاجراءات ستصدر يوم الاثنين المقبل اذا لم تعترض دولة من الاعضاء في تلك الاثناء.

 وقد استثني الرئيس بشار الأسد من تلك العقوبات التي لم تشمل كذلك مجالي صناعة النفط وتصديره. هذا وأكد دبلوماسي أوروبي أن القرار سيعلن رسمياً مطلع الأسبوع المقبل.

وكانت دول الاتحاد توصلت لاتفاق مبدئي الاسبوع الماضي لفرض حظر للسلاح ضد سوريا.

ناشط حقوقي سوري: قرارات الاتحاد الاوروبي لها اثر ملموس وستشجع المناهضين للنظام السوري

قال الناشط الحقوقي السوري محمد عبد الله في حديث لقناة "روسيا اليوم" من واشنطن ان هذه القرارات المتخذة من طرف الاتحاد الاوروبي بحق مسؤولين سوريين سيكون لها اثر ملموس وستشجع المجتمع السوري بانه ليس وحده.واكد عبد الله ان التظاهرات ستبقى متواصلة في سورية بسبب استخدام النظام السوري للعنف والدبابات بهذه الطريقة في قمع المحتجين.واضاف عبد الله ان المناهضين للنظام السوري على يقين بان كلفة التراجع والتوقف عن المظاهرات هب باهضة جدا واكبر من مواصلة الاحتجاجات، لانهم يدركون ان النظام سينكل بهم في حال تراجعهم.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية