شرفات نيوزلندية في طريقها لأعاجيب العالم

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557166/

بعد ان خيب بركان في نهاية القرن الـ 19 نار أمل بعض النيوزلنديين بإدراج اسم بلادهم في لائحة الدول التي تحتضن أعجوبة عالمية، ها هو الأمل يعود الى الحياة من جديد.

بعد ان خيب بركان في نهاية القرن الـ 19 نار أمل بعض النيوزلنديين بإدراج اسم بلادهم في لائحة الدول التي تحتضن أعجوبة عالمية، ها هو الأمل يعود الى الحياة من جديد.

فقد أعاد رحالة اكتشاف معلم مرشح كحد أدنى لأن يكون أكثر المناطق جاذبية سياحياً، عبارة عن شرفات ذات لونين أبيض وقرنفلي على عمق 60 متراً تحت سطح البحر، في أسفل بحيرة روتوماهانا.

وكانت هذه الشرفات التي وصفت على انها مدرج صخري على شكل مروحة مطلية باللونين الابيض والقرنفلي بمهارة شديدة، تبدو عن بعد وكأنها قالب غاتوه زفاف، قد اختفت عن الأنظار بفعل البركان الذي اندلعت نيرانه في عام 1886.

يُذكر ان البركان الذي استمر يقذف حممه لآلاف الكيلومترات في غضون 5 ساعات شطر جبل تراويرا الى نصفين، كما أدى الى تدمير 3 قرى بالكامل ومقتل 153 شخصاً من أهلها ونزوح من تبقى منهم، بعد ان غطى المنطقة دخان البركان المرتفع الى علو 10 كم.

وقال فريق علماء نيوزلنديين وأمريكيين انهم عثروا على الشرفات اثناء دراستهم لقاع بحيرة روتوروا القريبة البالغة مساحته 8 كم مربع.

المصدر: موقع "novolitika"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية