سويسرا تجمد ودائع رئيس ساحل العاج السابق وحاشيته

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/557062/

جمدت سويسرا ودائع رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو وحاشيته التي تقدر بـ70 مليون فرنك (821 مليون دولار). كما جمدت اموالا تبلغ ما يقارب 830 مليون فرنك، يعتقد انها تعود للرئيسين المصري والتونسي والعقيد معمر القذافي.



جمدت سويسرا ودائع رئيس ساحل العاج السابق لوران غباغبو وحاشيته التي تقدر بـ70 مليون فرنك (821 مليون دولار). وجاء في بلاغ وزعته وزارة الخارجية السويسرية في 5 مايو/ايار انه جرى تجميد الاموال لفترة 3 سنوات. والآن تنتظر بون من السلطة الجديدة في هذا البلد الافريقي طلبا رسميا يستند الى نتائج المرافعة القضائية ضد غباغبو. ولم تصدر اي جهة بعد مثل هذا الطلب.
وباعتقال الرئيس السابق لساحل العاج في 11 ابريل/نيسان انتهت ازمة سياسية استمرت 4 اشهر، واعقبت انتخابات الرئاسة في نوفمبر/تشرين الثاني من السنة الماضية. وان غباغبو الذي كان يرفض الاعتراف بفوز رئيس المعارضة الحسن وتارا، والتنحي عن منصب الرئاسة، اضطر الى التسليم تحت ضغط قوات الحرس الجمهوري لرئيس الدولة الجديد.
ويتعين على غباغبو المثول الآن امام المحكمة بتهمة ارتكاب جرائم ضد البشرية خلال الازمة. كما اعتقلت زوجته وما يقارب 100 شخص من حاشيته.
كما اعلنت وزارة الخارجية السويسرية انه تم تجميد ما يقارب 830 مليون فرنك سويسري في حسابات في بنوك البلد، يعتقد انها تعود للعقيد الليبي معمر القذافي والرئيسين  التونسي والمصري السابقين. ويدور الحديث حول ودائع بمبلغ 360 مليون فرنك، اغلب الظن تعود للقذافي وحاشيته، و410 ملايين ـ للرئيس المصري السابق حسني مبارك، و60 مليون للرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك