وزير مصري: مبارك قد يواجه الاعدام اذا ادين في قضية قمع التظاهرات

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/556745/

اكد وزير العدل المصري عبد العزيز الجندي في حديث ادلى به لصحيفة "الاهرام" يوم 30 ابريل/نيسان ان الرئيس السابق حسني مبارك قد يحكم بالاعدام في حال ادانته في قضية قمع مظاهرات "ثورة 25 يناير" مما اسفر عن مقتل زهاء 800 شخص.

اكد وزير العدل المصري عبد العزيز الجندي ان الرئيس السابق حسني مبارك قد يحكم بالاعدام في حال ادانته في قضية قمع مظاهرات "ثورة 25 يناير" مما اسفر عن مقتل زهاء 800 شخص.
وقال الجندي في حديث ادلى به لصحيفة "الاهرام" ونشر يوم السبت 30 ابريل/نيسان ان "جريمة قتل المتظاهرين قد تصل به (مبارك) الى حكم الإعدام إذا ثبتت ادانته وأدلة تقتنع بها المحكمة "، مشيرا الى أن العفو عن الرئيس السابق بعد الحكم سيكون من سلطة الرئيس المقبل المنتخب. ومع ذلك أعرب عن اعتقاده بأن الرئيس المقبل لن يقدم على هذه الخطوة.
وحول ما اذا كانت محاكمة مبارك ستؤجل بسبب وجوده بالمستشفي ذكر الجندي أن حالته الصحية ووجوده في المستشفي "حالة مؤقتة وليست دائمة". وتابع قائلا "أود أن اطمئن المواطنين بأننا لا نسعي لكسب الوقت في محاكمة مبارك ولا للمماطلة أو التباطؤ في الاجراءات". وأكد أن التحقيقات التي تجريها النيابة العامة وجهاز الكسب غير المشروع "تتم وفقا للاجراءات القانونية المعتادة وبالسرعة المحددة".
واشار الجندي الى ان الرئيس السابق ونجليه جمال وعلاء يواجهون كذلك تهم الاستيلاء على المال العام والاضرار بمصالح البلاد اقتصاديا والحصول على منافع وارباح. كما أكد الوزير أن التحقيق أثبت وجود أرصدة مالية كثيرة لمبارك وعائلته في البنوك المحلية، مضيفا انه يتوقع ان تسافر لجنة استرداد الاموال المصرية الى الخارج خلال أيام لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة فيما يخص ارصدة عائلة مبارك خارج البلاد.
هذا وكانت اجهزة الامن قد اوقفت الرئيس السابق ونجليه يوم 13 ابريل/نيسان على ذمة التحقيقات معهم. وتم نقل جمال وعلاء مبارك الى سجن مزرعة طرة في القاهرة بينما وضع الرئيس السابق تحت الحراسة فى مستشفى شرم الشيخ الدولي بسبب حالته الصحية. وتم تجديد حبسهم 15 يوما .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية