المعارضة الليبية والناتو يرفضان عرض القذافي للتفاوض

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/556716/

رفض حلف شمال الاطلسي عرض الزعيم الليبي معمر القذافي لوقف اطلاق النار واجراء مفاوضات، مؤكدا ان الضربات الجوية الغربية على القوات الحكومية في ليبيا ستتواصل ما دام المدنيون يتعرضون للخطر. كما رفضت المعارضة الليبية عرض القذافي حتى اذا اوقف الحلف هجماته. هذا وكان القذافي قد دعا الغرب الى التفاوض من اجل وضع حد للغارات الجوية على بلاده.

 

رفض حلف شمال الاطلسي "الناتو" عرض الزعيم الليبي معمر القذافي لوقف اطلاق النار واجراء مفاوضات، مؤكدا ان الضربات الجوية الغربية على القوات الحكومية في ليبيا ستتواصل ما دام المدنيون يتعرضون للخطر. وقال متحدث باسم الناتو في تصريح صحفي يوم السبت 30 ابريل/نيسان "نحن بحاجة لان نرى افعالا لا اقوالا"، واضاف: "حلف شمال الاطلسي سيواصل العمليات الى ان تتوقف الهجمات والتهديدات ضد المدنيين والى ان تعود قوات القذافي الى قواعدها والى ان يكون هناك امن دونما عراقيل للمعونات الانسانية لجميع الاشخاص المحتاجين للمساعدة".
واشار الى ان "النظام (الليبي) اعلن مرارا عن وقف اطلاق النار الا انه واصل مهاجمة المدن والمدنيين".
من جهتها رفضت المعارضة الليبية عرض العقيد معمر القذافي وقف اطلاق النار والتفاوض اذا اوقف حلف شمال الاطلسي هجماته. وقال عبد الحفيظ غوقة الناطق باسم المجلس الوطني الانتقالي في بيان ان نظام القذافي فقد مصداقيته، واضاف إن الزعيم الليبي عرض مرارا وقف اطلاق النار ليواصل فقط انتهاك حقوق الانسان.

هذا وكان الزعيم الليبي معمر القذافي قد دعا الغرب الى التفاوض بدون شروط مسبقة من اجل وضع حد للغارات التي يشنها الناتو على قواته. وصرح القذافي في خطاب بثه التلفزيون الليبي يوم السبت 30 ابريل/نيسان موجها كلامه لقيادة التحالف الغربي "لنتفاوض معكم، انتم الدول التي تهاجمنا"، موضحا انه اذا كانت دول التحالف تسعى نحو النفط "فليست هناك مشكلة" في التفاوض حول الامر.
وأكد القذافي مجددا عدم استسلام بلاده امام قوات الناتو وعدم نيته الرحيل قائلا "نحن لن نستسلم، تريدون النفط تعالوا نعقد اتفاقيات ومعاهدات مع شركاتكم ولكن بدون حرب"، مؤكدا ان الليبيين "مستعدون للتفاوض مع فرنسا وامريكا لكن بدون شروط". واضاف ان "النفط لن يكون الا تحت سيطرة الدولة.. تريدون ان تشتروا النفط تعالوا فلا احد يمنعكم لكن بدون قصف ولا حرب ".
وقال مجددا "عليكم ان تيأسوا من ان يرحل القذافي. انا لا املك منصبا ولا سلطة لكي اتركهما. بلادي لن اتركها وساقاتل فيها واموت فيها". ووصف القذافي قادة الحلف الاطلسي بانهم "فرقة الاعدام".
هذا وذكرت قناة الجماهيرية الليبية الحكومية ان طائرات الناتو قصفت صباح السبت موقعا في العاصمة طرابلس بالقرب من مبنى هيئة التلفزيون، حيث اذيع خطاب القذافي. وأوضح التلفزيون الليبي "ان بناية مجاورة لمبنى قناة الجماهيرية قصفت اثناء اذاعة خطاب معمر القذافي على الهواء، وهو ما يعني ان المستهدف هو قائد الثورة نفسه"، وقد ارتجفت شاشة التلفزيون بعد انتهاء القذافي من خطابه.
وفي تطور آخر اكدت القوات الموالية للقذافي سيطرتها على مرفأ مصراتة المحاصر منذ شهرين، كما هددت قوى الناتو بمهاجمة اي سفينة تدخل المرفأ. ودعت الحكومة الثوار الى الاستسلام في غضون الايام الاربعة المقبلة حيث اعطتهم مهلة حتى يوم 3 مايو/ايار المقبل، كما تعهدت بعدم ملاحقتهم.
المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية