من حياة المشاهير

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/556516/

عندما لبى الشاعر السوفيتي فلاديمير ماياكوفسكي الدعوة الأولى للمشاركة في برنامج إذاعي، رمق المايكروفون وسأل وهو يشير اليه: هل يوجد هنا الكثير من المستمعين ؟ فرد عليه مدير الاستوديو: العالم كله. فقال الشاعر: وأنا لا أريد أكثر من ذلك.

- عندما لبى الشاعر السوفيتي فلاديمير ماياكوفسكي الدعوة الأولى للمشاركة في برنامج إذاعي، رمق المايكروفون وسأل وهو يشير اليه: هل يوجد هنا الكثير من المستمعين ؟ فرد عليه مدير الاستوديو: العالم كله. فقال الشاعر: وأنا لا أريد أكثر من ذلك.

- أطلق رجل الأعمال الخيرية الروسي الشهير سافا مامونتوف أسماءاً على أبنائه الـ 5، بحيث تشكل الأحرف الأولى من أسمائهم اسمه هو وهم سيرغي وأندريه فسيفولود وفيرا وألكسندرا.

- استقبل الزعيم السوفيتي يوسف ستالين في أواخر عام 1938 4 من كبار المخرجين في السينما السوفيتية، إيفان بيرييف مخرج فيلم "العروس الغنية" وفسيفولود بودوفكين الذي أنهى للتو فيلمه "مينن وبوجارسكي"، عن زعيمي الثورة ضد الاستعمار البولندي، وميخائيل روم صاحب الفيلم الجديد "لينين في أكتوبر" وغريغوري ألكسندروف مخرج الفيلم الغنائي "فولغا فولغا". تبادل الزعيم السوفيتي أطراف الحديث مع المخرجين الأربعة، كما تحدث وإياهم عن المشاكل التي تواجهها السينما والسينمائيون في البلاد. وفي نهاية اللقاء سأل ستالين المخرجين عما اذا كانت لديهم أية طلبات او احتياجات، فرد بيرييف قائلاً ان بيته الريفي بعيد عن العاصمة ويواجه صعوبة في التنقل، فأجابه يوسف ستالن "سنعطيك سيارة". أما بودوفكين فقال انه لا يحتاج لسيارة لأنه لا يملك بيت ريفي أصلا، فقال الزعيم "حسناً سنعطيك بيتا ريفيا". وهنا تنهد روم بحسرة قائلاً انه يعيش وعائلته في غرفة واحدة، فقال له ستالين "سنعطيك شقة". وهنا جاء دور ألكسندروف الذي ابتسم وقال: يا رفيق ستالين أنا لا أريد أية امتيازات مادية. فقط أريد ان أطلب كتابك "المسألة اللينينية" بتوقيعك الخاص. فأهداه يوسف ستالين الكتاب بتوقيعه، بالإضافة الى سيارة جديدة وشقة وبيت ريفي.

"قهقهات مدونة"  للفنان الساخر يفغيني بتروسيان

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية