كرزاي يتهم القوات الاجنبية بالفشل في القضاء على معاقل الارهاب

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/55509/

شدد الرئيس الافغاني حامد كرزاي، اثناء لقائه رئيسة الوزراء الاسترالية جوليا غيلارد، على ان الوضع الامني الحالي يعكس بالدرجة الاولى فشل القوات الاجنبية بالقضاء على معسكرات تدريب الارهابيين في المنطقة. بدورها اعلنت غيلارد عزم حكومتها ارسال المزيد من الجنود الاستراليين الى افغانستان اذا تطلب الامر ذلك.

وصلت رئيسة الوزراء الاسترالية جوليا غيلارد الى افغانستان مساء السبت 2 أكتوبر/تشرين الاول في زيارة مفاجئة، حيث التقت الرئيس حامد كرزاي، الذي اتهم دول الناتو بانهم لا يشنون حربا فعلية ضد الارهاب.
وقال كرزاي ان الجنود في افغانستان غير متأهبين فعليا لمحاربة المراكز الارهابية، لذلك فان الوضع في مجال الامن بالبلاد بعيد عن المقبول.
وشدد الرئيس الافغاني على ان الوضع الامني الحالي يعكس بالدرجة الاولى فشل القوات الاجنبية بالقضاء على معسكرات تدريب الارهابيين في المنطقة، وقال "بالاضافة الى ذلك فان المجتمع الدولي لم يخصص اهتماما كافيا لتجهيز الجيش والشرطة الافغانيين"، واشار الى ان هذا يعتبر اهم امرا اذا ارادوا الوصول الى تحسن في افغانستان.
هذا واعرب كرزاي عن شكره لاستراليا على مساعداتها الحربية والمدنية المقدمة الى الشعب الافغاني، مشيرا الى انه بفضلها تم تحقيق بعض التطورات الايجابية في حياة سكان اقليم اورزغان حيث تتمركز القوات الاسترالية.
يذكر انه منذ انضمام استرالية عام 2002 الى القوات المتعددة الجنسية في افغانستان وحتى الآن قتل 21 جندي من قواتها البالغ عددها 1550 جندي وضابط.

من جانبها اعلنت جوليا غيلارد عزم الحكومة الاسترالية ارسال المزيد من الجنود الاستراليين الى افغانستان اذا تطلب الامر ذلك، وقالت غيلارد في تصريح نقلته هيئة الاذاعة الاسترالية "اي بي سي" ان بلادها ستواصل العمل مع الحكومة الافغانية لمساعدتها على تحقيق أهدافها في مجالات الأمن وتنمية البلاد.

كما التقت غيلارد قائد القوات الدولية في افغانستان الجنرال ديفيد بيترايوس، وأكدت رغبة استراليا في مواصلة العمل مع الحكومة الافغانية لمساعدتها على تحقيق أهدافها في مجالات الأمن والحكم الرشيد وتنمية البلاد.

 وقامت بزيارة الى مدينة "تارين كوات" عاصمة اقليم اروزجان جنوبي افغانستان للاطمئنان على القوات الاسترالية المنتشرة هناك. والتقت غيلارد عددا من جنرالات الجيش الاسترالي والامريكي الذين قدموا شرحا مختصرا للأعمال التي انجزوها في الحرب ضد الارهاب.

واعربت غيلارد عن الفخر بانجازات القوات الاسترالية في افغانستان في مجال جهود حفظ الامن ودعم قوات حلف الشمال الاطلسي والقوات الامريكية للقضاء على حركة طالبان.

يذكر ان هذه هي أول رحلة رسمية  إلى الخارج تقوم بها رئيسة الوزراء الاسترالية جوليا غيلارد منذ توليها رئاسة الحكومة خلفا لكيفن راد في يونيو/حزيران الماضي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك