روسيا تعول على عقد اتفاقية "ضبط النفس العسكري" مع الولايات المتحدة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/55469/

تدعو روسيا الى عقد اتفاقية مع الناتو من شأنها إلزام الجانبين بضبط النفس العسكري المتبادل . اعلن ذلك ألكسندر غروشكو نائب وزير الخارجية الروسي في تصريح صحفي ادلى به يوم 2 اكتوبر/تشرين الاول لوكالة "انترفاكس" الروسية.

تدعو روسيا الى عقد اتفاقية مع الناتو من شأنها إلزام الجانبين بضبط النفس العسكري المتبادل . اعلن ذلك ألكسندر غروشكو  نائب وزير الخارجية الروسي في تصريح صحفي ادلى به يوم 2 اكتوبر/تشرين الاول لوكالة "انترفاكس" الروسية.

وقال غروشكو:" من الضروري العودة الى حديث جدي حول موضوع ضبط النفس العسكري. وبالرغم عن ان الناتو يعترف  بان كل المخاطر تأتي من الجنوب فاننا نرى ان البنية العسكرية للحلف تتطور في الاراضي المتاخمة لروسيا". واوضح غروشكو انه يقصد بذلك دول البلطيق و نقاط ارتكاز امريكية جديدة في بلغاريا ورومانيا. واضاف غروشكو قائلا:" يثير كل ذلك لدينا قلقا مشروعا. ونود ازالة هذا القلق عن طريق حوار و وضع اجراءات من شأنها ان تأخذ الاعتبار لمصالح أمن روسيا".
ومضى قائلا:"  من البديهي ان مثل هذه المهمة  يجب ان تحل من خلال اعادة نظام معاهدة الاسلحة التقليدية في اوروبا التي  وصلت حد الانهيار من جراء اتخاذ بعض دول الناتو موقفا غير بناء".
وقال نائب وزير الخارجية ان موسكو تعول على  ان الدول الاعضاء في حلف شمال الاطلسي ستدقق التزاماتها التي أخذتها على عاتقها وفقا للوثيقة الاساسية التي تقضي بعدم نشر قوات قتالية جوهرية  في اراضي الاعضاء الجدد في الناتو".

روسيا تتخذ موقفا جديا من اقتراح الناتو تشكيل درع صاروخية مشتركة

قال غروشكو ان روسيا تتخذ موقفا جديا من اقتراح الناتو بتشكيل درع صاروخية مشتركة ، و لكن من اجل اعطاء رد ايجابي على ذلك يحتاج الامر الى عناصر  محورية.
وقال غروشكو:" ثمة نوع من الغموض فيما يتعلق  ببنية  الدرع الصاروخية المستقبلية وكيفية التحكم فيها وما هي وسائل  تشغيلها وما هو الاتجاه الذي ستتطور نحوه".

واردف غروشكو قائلا:" لكننا نأمل  في ان نستطيع في آخر المطاف الاتفاق على مواصفات تمكننا من الوصول الى  آلية دقيقة للتعاون في هذا المجال".
وشدد غروشكو على ان روسيا لن تشارك في منظومة الدرع الصاروخية الا في ظل التعاون المتكافيء الحقوق وبحيث تتوفر لدينا ضمانات بعدم تشكيل منظومات اخرى من قبل دول الناتو من شأنها  تقويض الاستقرار الاستراتيجي واضعاف القدرات الاستراتيجية الروسية.
وقال غروشكو:" لهذا السبب بالذات  فاننا نقترح المرور بمراحل عدة حيث تقضي المرحلة الاولى بالاتفاق على الدراسة المشتركة للاخطار الصاروخية واحتمالات تحولها الى تهديد صاروخي. اما المرحلة التالية فيمكن ان تقضي بوضع منظومة بوسعها التصدي للاخطار ويمكن التحكم فيها  والسيطرة عليها بشكل مشترك".
واعاد غروشكو الى الاذهان ان مثل هذا العمل  قد اجري منذ بضع سنوات في اطارمشروع الدرع الصاروخية التابعة لمسرح العمليات الحربية. .ولكن للاسف  توقف هذا العمل بعد ان طرحت ادارة بوش خطة احادية الجانب لانشاء منطقة عملياتية ثالثة للدرع الصاروخية الامريكية  من شأنها ان تتكامل مع منظومة الناتو".

روسيا مستعدة لتزويد الجيش الافغاني بالمروحيات

واعلن غروشكو ان روسيا مستعدة لتزويد الجيش الافغاني بمروحياتها. لكن الحديث حول عديد المروحيات وموعد توريدها سابق لللاوان.
واعاد غروشكو الى الاذهان ان روسيا تتعاون بنشاط مع  قوات التحالف الدولي في افغانستان وفقا للقرارات التي اتخذها مجلس الامن الدولي. وذكر عدة اتجاهات للتعاون، ومنها  مجال الترانزيت واعداد الكوادر لاجهزة الامن الافغانية.
 وقال غروشكو:"  اننا مستعدون للتعاون مع الناتو في المسارات المذكورة لاننا نرى ان ذلك يعتبر قضية مشتركة  لنا. وتهتم روسيا بالا تتحول افغانستان بعد رحيل قوات التحالف الدولي الى  جيب لعدم الاستقرار".
واشار غروشكو  الى ان روسيا مستعدة ايضا للمشاركة في إعمار  البنية التحتية الافغانية وقال:" يعتبر استخدام خبراتنا ومواردنا وتكنولوجياتنا بغية اعادة بناء المشاريع التي تم انشاؤها في افغانستان  بمساعدة الاتحاد السوفيتي جزءا من  استراتيجيتنا القومية".
 وافاد غروشكو بان روسيا قد سلمت الامم المتحدة والمنظمات الدولية الاخرى قائمة بالمشاريع التي لها اهمية استراتيجية لاعمار اقتصاد افغانستان. وقال غروشكو :" يدور الحديث حول نفق سالانغ الذي يربط شمال البلاد بجنوبها. ويمكن ان يشكل  اعماره  قدوة جيدة  للتعاون الدولي الواسع النطاق الرامي الى اعادة بناء افغانستان".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)