غزة وأطفالها الإعلاميون... طموح بالتغيير

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/55467/

شقت مريم لولو ابنة الثالثة عشرة من عمرها طريقها إلى الحقل الاعلامي واقتحمت هذا المجال لتثبت للعالم بأسره أن الاطفال الفلسطينيين قادرون على اجتياز الصعوبات التي تعترض طريقهم من أجل تحقيق طموحاتهم، وذلك على الرغم من الحصار والقهر والحرمان.

شقت مريم لولو ابنة الثالثة عشرة من عمرها طريقها إلى الحقل الاعلامي واقتحمت هذا المجال لتثبت للعالم بأسره أن الاطفال الفلسطينيين قادرون على اجتياز الصعوبات التي تعترض طريقهم من أجل تحقيق طموحاتهم، وذلك على الرغم من الحصار والقهر والحرمان.
كانت مريم قبل 6 سنوات طفلة صغيرة وموهوبة عندما وجدت طريقها للعمل الإذاعي في إحدى الإذاعات المحلية، قدمت العديد من البرامج الخاصة بالأطفال، حيث تعد الوجه الإعلامي الأبرز المتخصص في تقديم برامج الأطفال، ولتصبح فيما بعد صاحبة برامج امتد وجودها لأكثر من 6 أعوام. وباتت هذه البرامج تناقش القضايا الشائكة، حيث مسائل الانقسام والمستقبل في الوطن تعد من أعقد الأسئلة التي ما زالت تبحث عن إجابات.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)