ميتشل : عباس ونتانياهو متمسكان باقامة السلام

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/55447/

اختتم المبعوث الأميركي للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل الجمعة 1 سبتمبر/ايلول جولة المحادثات مع القادة الفلسطينيين والإسرائيليين دون اتفاق على كيفية مواصلة المفاوضات المباشرة، الا انه اشار الى ان نتنياهو وعباس وافقا على استمرار الحوار غير المباشر.

اختتم المبعوث الأميركي للسلام في الشرق الأوسط جورج ميتشل الجمعة 1 سبتمبر/ايلول جولة المحادثات مع القادة الفلسطينيين والإسرائيليين دون اتفاق على كيفية مواصلة المفاوضات المباشرة التي توقفت اثر خلاف حول البناء الاستيطاني.
وقال ميتشل إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس وافقا على استمرار الحوار غير المباشر.
وقال ميتشل فى مؤتمر صحفي مشترك مع صائب عريقات رئيس دائرة شؤون المفاوضات فى منظمة التحرير الفلسطينية عقب لقائه محمود عباس فى رام الله اليوم الجمعة "كل من الرئيس عباس ورئيس الوزراءالإسرائيلي بنيامين نتانياهو وافقا على أن نبقي مباحثاتنا سارية بهدف المضي قدما بهذه العملية تجاه ما نتبناه جميعا كهدف مشترك وهو اقامة سلام شامل في الشرق الاوسط".
وأشار ميتشل إلى أن بعض الأطراف، التي لم يحددها بالاسم، تحاول أن تفشل الأهداف التى تسعى جميع الأطراف إلى تحقيقها.
وأكد المبعوث الأمريكي أنه سيبذل كل جهد لتحقيق الأهداف المنشودة، وذلك بمواصلة التشاور مع الرئيس محمود عباس والمسؤولين الفلسطينيين ورئيس الوزراء الإسرائيلي فى إطار هذه الجهود.
وقال: "إن هدفنا المشترك هو الوصول إلى سلام دائم فى منطقة الشرق الأوسط لإقامة دولتين لكلا الشعبين".
هذا وكان المبعوث الأمريكي قد التقى الجمعة للمرة الثانية خلال 24 ساعة برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو  بهدف التوصل إلى تسوية بشأن مسألة بناء المستوطنات في الضفة الغربية.
وتأتي محادثات ميتشل في القدس المحتلة وسط تقارير تفيد بأن نتانياهو رفض عرضا من واشنطن لاعطائه خطابا رئاسيا من التطمينات مقابل تمديد قرار التجميد الجزئي للبناء الذي انقضى يوم الأحد الماضي لمدة شهرين آخرين.
من جهتها نفت وزارة الخارجية الأمريكية وجود خطاب ضمانات.
المصدر : وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية