محكمة هندية تقضي بتقسيم أرض مسجد بابري المتنازع عليه بين الهندوس والمسلمين

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/55356/

قضت محكمة هندية عليا يوم الخميس 30 سبتمبر/ايلول بتقسيم أرض مسجد بابري المتنازع عليه منذ قرون بين الهندوس والمسلمين، وسط مخاوف من اندلاع اعمال عنف وشغب جديدة في بلدة ايوديا بولاية اوتار براديش شمال الهند.

قضت محكمة هندية  عليا يوم الخميس 30 سبتمبر/ايلول بتقسيم أرض مسجد بابري المتنازع عليه منذ قرون بين الهندوس والمسلمين، وسط مخاوف من اندلاع اعمال عنف وشغب جديدة في بلدة ايوديا بولاية اوتار براديش شمال الهند.

وكانت السلطات الهندية قد عززت اجراءاتها الأمنية في المنطقة كما اغلقت المحال والمراكز التجارية وكذلك المدارس والجامعات، وحددت وزارة الداخلية الهندية 32 موقعا حساسا في جميع انحاء البلاد كمناطق توتر محتملة وعززت وجود الشرطة هناك، ونشرت مئات الالاف من عناصرها تحسبا لاعمال شغب عقب صدور الحكم.

وحظر على وسائل الاعلام الاتصال بالمحكمة المعنية، والتي رفضت بدورها التماسا يطالب بارجاء النطق بالحكم لانه قد يؤدي الى مشاكل تمس النظام والقانون، وقالت انه يتعين بذل المزيد من الجهد للتوصل الى تسوية، كما ان طرفا الدعوى لا يرغبان  في ارجاء النطق بالحكم.

وتعود جذور هذا الخلاف القائم على اساس ديني الى مطلع القرن الخامس عشر الميلادي، عندما قام مؤسس الإمبراطورية المغولية في الهند ظهير الدين بابر  ببناء المسجد على هضبة مقدسة لدى الهندوس، الذين  يزعمون ان المسجد بني على انقاض معبد هندوسي ولد  فيه الإله الذي يعبدون "راما".

وتطورت تداعيات الخلاف في العام 1992 عندما قام متعصبون هندوس من أتباع منظمة "باهاراتيا جاناتا" بهدم المسجد أمام انظار الجميع ، ما اثار أعمال عنف شهدتها مناطق مختلفة من الهند، وراح ضحيتها نحو 2000 شخص. 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك