اجتماع أمني في الجزائر يدعو الى التنسيق المشترك لمحاربة الارهاب واشكال الجريمة المنظمة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/55126/

اختتم رؤساء أركان جيوش الجزائر ومالي وموريتانيا والنيجر يوم الاحد 26 سبتمبر/ايلول اجتماعا أمنيا في مقر قيادة الناحية العسكرية السادسة في ولاية تمنراست في أقصى جنوب الصحراء الجزائرية. وقال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية إن الاجتماع كان يهدف إلى وضع استراتيجية موحدة لمكافحة الإرهاب وتقييم الأوضاع الأمنية في المنطقة، داعيا الدول المجاورة الى التنسيق المشترك لمحاربة الارهاب واشكال الجريمة المنظمة واستبعاد أي تدخل اجنبي في المنطقة.

اختتم رؤساء أركان جيوش الجزائر ومالي وموريتانيا والنيجر يوم الاحد 26 سبتمبر/ايلول اجتماعا أمنيا في مقر قيادة الناحية العسكرية السادسة في ولاية تمنراست في أقصى جنوب الصحراء الجزائرية.  وقال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية إن الاجتماع كان يهدف إلى وضع استراتيجية موحدة لمكافحة الإرهاب وتقييم الأوضاع الأمنية في المنطقة.

وقال مسؤول عسكري جزائري  أن الهدف المحوري من الاجتماع هو مكافحة الارهاب والجريمة المنظمة والظواهر ذات الصلة، ويمثل فرصة لتبادل الاراء حول كل ما تم تحقيقه وتقييم النتائج المسجلة في سبيل تحقيق الأهداف الرامية الى استرجاع السلم والطمأنينة الى المنطقة، مؤكدا على ضرورة ان تبادر الدول المشاركة في هذا الاجتماع الى تعزيز التعاون وتقوية أواصر الأخوة والتضامن وحسن الجوار بينها بغية اعطاء نفسا جديدة لهدفها المتمثل في مطاردة الارهاب والقضاء عليه.
ودعا المسؤول الجزائري دول النيجر ومالي وموريتانيا الى احترام التزاماتها بشأن التنسيق المشترك لمحاربة الارهاب واشكال الجريمة المنظمة واستبعاد أي تدخل اجنبي في المنطقة والشروع في عمليات عسكرية مشتركة ضد القاعدة.
ويأتي ذلك بعد اشتباك الجيش الموريتاني الشهر الجاري مع عناصر من تنظيم القاعدة عقب تبني التنظيم اختطاف 7 رهائن في النيجر بينهم 5 فرنسيين. وكانت الجزائر قد أنشأت مركز قيادة مشتركة في مدينة تمنراست للتنسيق مع جيوش دول المنطقة للتصدي لتنظيم القاعدة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية