عبد المهدي ينفي تنازله عن منصب رئيس الوزراء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54924/

أكد عادل عبدالمهدي نائب الرئيس العراقي مرشح الائتلاف الوطني العراقي لمنصب رئاسة الوزراء يوم الأربعاء 22 سبتمبر/ ايلول، ان فشل التحالف الوطني في اختيار مرشح واحد لرئاسة الوزراء يعني أن العراقية هي القائمة الأكبر. ونفى عبد المهدي الانباء عن احتمال تنازله عن المنصب لمنافسه نوري المالكي رئيس الوزراء المنتهية ولايته .

أكد عادل عبدالمهدي نائب الرئيس العراقي مرشح الائتلاف الوطني العراقي لمنصب رئاسة الوزراء يوم الأربعاء 22 سبتمبر/ ايلول، ان فشل التحالف الوطني في اختيار مرشح واحد لرئاسة الوزراء يعني أن العراقية هي القائمة الأكبر.

واوضح عبد المهدي بان العراقية ستكون هي الكتلة الأكبر في حال عدم تمكن التحالف الوطني من الخروج بمرشح واحد، في اشارة الى احتمال تشكيلها للحكومة في حال فشل التحالف الوطني في ذلك.

وكان قياديون في التحالف الوطني قد أعلنوا يوم الثلاثاء عن تحديد مهلة 5 أيام لتسمية مرشحهم لرئاسة الوزراء في ظل توقعات بأن يكون رئيس الوزراء الحالي وزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي مرشح التحالف لرئاسة الوزراء.

من جهة أخرى نفى عبد المهدي الانباء عن إحتمال تنازله عن منصب رئاسة الوزراء لمنافسه نوري المالكي، مؤكدا أنه يحظى بتأييد كبير داخل التحالف الوطني .

وأفاد نائب الرئيس بان رفض ائتلاف العراقية التعامل مع التحالف الوطني يعتبر أمرا مؤسفا، لكونها شريكا أساسيا في العملية السياسية وركنا مهما من أركان الحكومة المقبلة استنادا إلى مبدأ الشراكة الوطنية.

ورد عبد المهدي على ما تناولته الصحافة من أن واشنطن وطهران أبلغتا عبدالمهدي بضرورة سحب ترشحه لرئاسة الوزراء، بانه امر غير وارد.

وكانت تقارير صحفية قد نقلت عن مصادر بان جيمس جيفري السفير الأميركي لدى العراق أبلغ الرئيس العراقي جلال طالباني و مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان وزعيم القائمة العراقية إياد علاوي أن بلاده لا تدعم ترشيح عبدالمهدي أو أي شخص آخر غير نوري المالكي.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية