صحفي امريكي معروف يؤكد في كتابه "حروب اوباما" على وجود خلافات جدية في فريق اوباما بخصوص افغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54862/

اكد الصحفي الامريكي المعروف بوب وودوارد في كتابه "حروب اوباما" على ان بعض الموظفين الكبار في البيت الابيض الذين يعالجون مسائل الامن القومي، يشككون في نجاح الاستراتيجية الامريكية الحالية في افغانستان.

يشك بعض الموظفين الكبار في البيت الابيض الذين يعالجون مسائل الامن القومي، في نجاح الاستراتيجية الامريكية الحالية في افغانستان. ورد ذلك في كتاب "حروب اوباما" للصحفي الامريكي المعروف بوب وودوارد.
وافادت صحيفة "نيويورك تايمز" ان وودوارد يتحدث في الكتاب عن وجود خلافات عميقة في فريق اوباما بخصوص الحرب في افغانستان. ولا تهدأ الخلافات حتى بعد ان وافق الرئيس اوباما على زيادة عدد العسكريين الامريكيين في افغانستان.
وحسب مؤلف الكتاب فيقتنع ريتشارد هولبروك مبعوث الرئيس الى افغانستان وباكستان بان ذلك لن ينفع. ويقول وودوارد ان نائب الرئيس الامريكي جو بايدن هو الآخر لا يتفق كليا مع اوباما. فقد عارض ضمنا زيادة تعداد القوات الامريكية في افغانستان الا ان اوباما رفض حججه قائلا: "لا يحق لي ان افقد دعم الحزب الديمقراطي كله".
ويضم الكتاب ايضا معلومات جديدة حول مكافحة الولايات المتحدة الارهاب في العالم. وكتب وودوارد انه يعمل سرا في افغانستان لصالح دائرة الاستخبارات المركزية الامريكية  3 آلاف شخص   يتوزعون في مجموعات تسمى بفرق المطاردة وتتألف اساسا من افغانيين. وتتضمن احدى مهامها البحث عن المتمردين من تنظيم طالبان وتصفيتهم.
وجاء في الكتاب ايضا انه جرى تشخيص حامد كرزاي بكونه يعاني من حالة هوس عقلي واكتئاب وتلقى دورة علاجية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك