مآسي سجون العراق.. واقع أم افتراء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54685/

لا تزال تداعيات تقرير منظمة العفو الدولية حول واقع السجون والسجناء في العراق تلقي بظلالها على الكثير من الساسة والمواطنين. ورغم نفي الحكومة العراقية هذه المعطيات إلا ان المطالبات الداخلية تصاعدت لإجراء تحقيق مفصل حول ما يجري خلف جدران السجون.

لا تزال تداعيات تقرير منظمة العفو الدولية حول واقع السجون والسجناء في العراق تلقي بظلالها على الكثير من الساسة والمواطنين.
ورغم نفي الحكومة العراقية هذه المعطيات إلا ان المطالبات الداخلية تصاعدت لإجراء تحقيق مفصل حول ما يجري خلف جدران السجون.
واعتبرت الحكومة العراقية التقرير ملفقا وينطوي على دوافع سياسية. وزيرة حقوق الانسان وجدان ميخائيل اوضحت لقناة "روسيا اليوم" من خلال اطلاعها على واقع السجون بعض المعلومات التي تؤكد وجود تقدم بسيط في التعامل مع السجناء والامر يحتاج الى مزيد من الاصلاح .
وسرعان ما تفاعلت انعكاسات هذا الموضوع على الساحة السياسية اذ دعا ائتلاف العراقية لعقد جلسة تداولية للبرلمان لمناقشة ماورد في تقرير منظمة العفو الدولية مؤكدا في الوقت ذاته وجود ادلة وشهود على حدوث انتهاكات لحقوق الانسان داخل السجون .
وفي ظل هذه المعطيات يبقى تقرير منظمة العفو الدولية محط اهتمام مختلف الشرائح وبحاجة الى تفنيد، خصوصا بعد ان اشار الى وجود 30 الف معتقل بدون محاكمات يتعرضون الى معاملة سيئة من قبل المحققين وحراس السجون.

للمزيد من التفاصيل يمكنكم الاطلاع على تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)