المبعوث الأممي في أفغانستان يحبذ انتظار نتائج البت في شكاوى تتعلق بالانتخابات قبل الاعلان عن نجاحها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54675/

اعلن ستيفان دي ميستورا، المبعوث الاعلى للامم المتحدة في أفغانستان انه ينبغي التاكد من نسبة المشاركين في الانتخابات الأفغانية الاخيرة، والبت في كافة الشكاوى المقدمة حول انتهاكات ما رافقت هذه الانتخابات، والتحقق من صحة ما جاء فيها، قبل الاعلان عن نجاح الانتخابات.

اعلن ستيفان دي ميستورا، المبعوث الاعلى للامم المتحدة في أفغانستان انه ينبغي التاكد من نسبة المشاركين في الانتخابات البرلمانية الأفغانية الاخيرة، والبت في كافة الشكاوى المقدمة حول انتهاكات ما رافقت هذه الانتخابات، والتحقق من صحة ما جاء فيها، قبل الاعلان عن نجاح الانتخابات.
وقال دي ميستورا في خطاب امام الصحفيين القاه في 19 سبتمبر/أيلول بالعاصمة الافغانية كابول، ان من المتوقع ان يصل عدد الشكاوى الى 4000 شكوى.
كما وتطرق الى المشرفين على الانتخابات بالقول، "لقد قاموا بعمل عظيم، لكنني سأنتظر قبل الحديث عن النجاح".
وكان مسؤولون أفغان قد اعلنوا في وقت سابق عن نجاح الانتخابات، وذلك على الرغم من التقارير الكثيرة التي اشارت الى حالات تزوير تم رصدها، بالاضافة الى وقوع عمليات عنف كانت حركة طالبان قد تعهدت بالقيام بها، واسفرت عن مقتل 17 شخصا كحد ادنى.
وتتزامن في الوقت الراهن عمليتا فرز الاصوات والنظر في الشكاوى المتعلقة بالتزوير، مما يعني تأخر ظهور النتائج الاولية.

محل سياسي: التزوير وقع في المناطق النائية ونسبة المقترعين كانت اكبر في المناطق الاكثر امنا
وحول هذا الامر اجرت قناة "روسيا اليوم" لقاءا مع المحلل السياسي عبد الصبور طاهر، قال خلاله ان نسبة المقترعين الذين شاركوا بعملية التصويت كانت كبيرة نسبيا في العاصمة كابول، وفي المناطق التي تعتبر اكثر امنا في البلاد.
واضاف ان بعض المرشحين سمحوا لانفسهم بتجاوز القانون والقيام بالتزوير في بعض المناطق التي وصفها بالنائية، حيث لا تبسط قوات الامن الأفغانية نفوذها فيها كما ينبغي.
كما اشار الى توجس الكثيرين في ساعات الصباح الاولى من المشاركة في التصويت، الا ان عدد هؤلاء بدا يزداد مع حلول الظهيرة.
المصدر: "روسيا اليوم" ووكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك