استاذ في جامعة كابل: نسبة المشاركين الفعلية في الانتخابات الافغانية قد تكون اقل من 30 %

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54667/

قال محمد قسيم الأستاذ بجامعة كابل انه من الصعب قبول تصريحات الحكومة الافغانية التي اعلنت عن مشاركة نحو 40 في المئة من الواردة اسماءهم في السجلات الانتخابية في الانتخابات التشريعية الاخيرة، مشيرا الى ان النسبة الفعلية للمشاركين قد تكون اقل من 30 او حتى 20 في المئة، موضحا ان المراكز الانتخابية متمركزة في المدن، في حين ان غالبية الشعب الافغاني تعيش في القرى والارياف.

قال محمد قسيم الأستاذ بجامعة كابل في حديث مع قناة "روسيا اليوم" الاحد 19 سبتمبر/ايلول  انه من الصعب قبول تصريحات الحكومة الافغانية التي اعلنت عن مشاركة نحو 40 في المئة من الواردة اسماءهم في السجلات الانتخابية في الانتخابات التشريعية الاخيرة، مشيرا الى ان النسبة  الفعلية للمشاركين قد تكون اقل من  30 او حتى 20 في المئة، موضحا ان تصريحات الحكومة مخالفة لما يحدث على ارض الواقع، اذ ان المراكز الانتخابية متمركزة في المدن، في حين ان غالبية الشعب الافغاني تعيش في القرى والارياف.

وقال قسيم ان اعمال العنف التي رافقت الانتخابات البرلمانية في افغانسان هي دليل على عدم رغبة الشعب الافغاني بمثل هذه الانتخابات، وتثبت ان الوضع الامني في البلاد  في تدهور وابعد ما يكون عن الاستقرار، على عكس ما تعلنه الحكومة والاعلام الغربي بان القوات الامريكية والاجنبية تحفظ السلام وتوفر الامن.

واضاف قسيم انه اذا ماكانت الحكومة قد نجحت بشيء ما،  فهو اجراء الانتخابات في هذا التاريخ بالتحديد، في حين  انها فشلت وبشكل واسع  في اشراك معظم الشعب الافغاني في العملية الانتخابية، حيث يعتبرها الافغانيون نوعا من الحيلة لشرعنة تواجد القوات الاجنبية، وتبرير بقاءها على الاراضي الافغانية ، بحجة وجود نظام برلماني ومؤسسات دولة، واقناع الشعوب في الغرب انها تتواجد في هذه البلاد على اساس قانوني.

للمزيد يمكن مشاهدة شريط الفيديو

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك