إدمون غريب: الانتخابات الافغانية ستكون اختبارا لحكومة كرزاي في ظل تردي الوضع الامني هناك

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54627/

قال استاذ العلوم السياسية في الجامعة الامريكية إدمون غريب في لقاء خاص مع قناة "روسيا اليوم" ان الانتخابات الافغانية الحالية ستشكل اختبارا لحكومة الرئيس الافغاني حامد كرزاي، مشيرا الى ان الاخير وجه رسالة مصالحة الى طالبان، بغية اشراكها بالعملية السياسية في المستقبل، الا ان ردود فعل طالبان بالرفض جاءت واضحة وسريعة وذلك بمهاجمتها مراكز الاقتراع في مناطق مختلفة من افغانستان وقتلها لـ4 مرشحين وخطف اعداد كبيرة من الناخبين والناشطين في العمليات الانتخابية.

قال استاذ العلوم السياسية في الجامعة الامريكية إدمون غريب في لقاء خاص مع قناة "روسيا اليوم" ان الانتخابات الافغانية  الحالية ستشكل اختبارا لحكومة الرئيس الافغاني حامد كرزاي، مشيرا الى ان الاخير وجه رسالة مصالحة الى طالبان، بغية اشراكها بالعملية السياسية في المستقبل.

واضاف : الا ان ردود فعل طالبان بالرفض جاءت واضحة وسريعة وذلك بمهاجمتها مراكز الاقتراع في مناطق مختلفة من افغانستان وقتلها لـ4 مرشحين وخطف اعداد كبيرة من الناخبين والناشطين في العمليات الانتخابية.

واشار غريب الى  ان حوالى 13.2 % من مراكز الاقتراع لم تفتح ابوابها في بعض المناطق من افغانستان، لعدم تمكن الحكومة من توفير الامن فيها، وهذا مؤشر على خطورة الوضع الامني في افغانستان.

وأكد غريب ان اهتمام الامريكيين في وضع الحرب  بافغانستان بدأ يتقلص الى حد ما، على الرغم من ان ادارة الرئيس باراك اوباما والشعب الامريكي بمعظمه لا زالوا يربطون بين الاحداث الارهابية في 11 سبتمبر 2001  وبين الحرب الامريكية في افغانستان،الا ان المشاكل الاقتصادية والعجز المالي والصراعات السياسية الداخلية في امريكا، جعلت المواطن الامريكي اكثر انشغالا بوضعه الداخلي ووضعه الاقتصادي والسياسي.

المزيد من التفاصيل في المقابلة المصورة


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك