بدء التصويت في الانتخابات البرلمانية بافغانستان والعاصمة كابول تتعرض لهجوم صاروخي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54614/

بدأ الناخبون الافغان صباح يوم السبت 18 سبتمبر/أيلول الإدلاء بأصواتهم في ثاني انتخابات برلمانية تجري بعد الإطاحة بحكم حركة طالبان وسط تهديدات طالبان بمهاجمة مراكز الاقتراع. وميدانيا تعرضت العاصمة كابول الى هجوم صاروخي عشية افتتاح مراكز الاقتراع، وشهدت ولايات هرات وبداخشان وغزني وباغلان هجمات مماثلة اسفرت عن مقتل 9 أشخاص.

افتتحت مراكز الاقتراع في انتخابات مجلس النواب الافغاني (ووليسي جيرغا) يوم السبت 18 سبتمبر/أيلول في الساعة السابعة صباحا بالتوقيت المحلي لتستمر حتى الساعة الرابعة مساء. وبدأ الناخبون الإدلاء بأصواتهم في ثاني انتخابات برلمانية تجري بعد الإطاحة بحكم طالبان قبل 9 سنوات وسط تهديدات حركة طالبان بإفشالها ومهاجمة مراكز الاقتراع والناخبين.

ويتنافس 2447 مرشحا في الانتخابات للفوز بـ 249 مقعدا في مجلس النواب، ويذكر ان من بين المرشحين 386 امرأة ، علما ان حصة المرأة في مجلس النواب هى 68 مقعدا. وعلى الرغم من ان عدد الناخبين الافغان يبلغ 17.3 مليون شخص من أصل 28 مليون مواطن، غير ان عدد بطاقات الاقتراع المعدة لا يتجاوز 11.3 مليون نسخة، حيث لا تتوقع السلطات مستوى عال للمشاركة.

وتجري الانتخابات في ظروف امنية مشددة، ويراقب  سيرها ممثلو 40 بلدا اضافة الى مراقبي الامم المتحدة ومنظمة الامن والتعاون الاوروبي. وستصدر النتائج الاولية في 8 اوكتوبر/تشرين الاول بينما لن يتم الكشف عن النتائج النهائية قبل تاريخ 30 من الشهر نفسه، هذا اذا لم تحصل اية مشاكل. وسيسمح بتقديم الاعتراضات على المخالفات خلال 3 ايام بعد الانتخابات.

هذا وميدانيا تعرضت العاصمة كابول الى هجوم صاروخي في وقت مبكر من صباح اليوم السبت، وقالت مصادر امنية افغانية ان احد الصواريخ سقط قرب مبنى السفارة الامريكية ومقر حلف الناتو في كابول.

وفي تطور آخر نجا محافظ ولاية قندهار الافغانية من محاولة اغتياله اثناء توجهه الى احد مراكز الاقتراع. وقال المحافظ تورالاي فيسا للصحفيين ان عبوة ناسفة يدوية الصنع انفجرت في طريق سيره الى مركز الاقتراح، مؤكدا انه لم يصب باذى ولا يوجد ضحايا من بين مرافقيه.

وكان عدد من مراكز الاقتراع تعرض منذ صباح يوم السبت الى هجمات صاروحية رغم الاجراءات الامنية المشددة التي فرضتها السلطات في معظم مناطق البلاد، علما ان الحكومة قررت ابقاء مراكز الاقتراع في حوالي الف دائرة انتخابية من أصل 5900 مغلقة بسبب عجز السلطات عن ضمان الامن للناخبين. كما يشير مراقبون الى ان مشاركة الناخبين لم تكن كثيفة خلال الساعات الاولى منذ بدء التصويت.

وحسب آخر المعطيات قتل شخصان اثنان نتيجة انفجار في مدينة جلال آباد بولاية نانغرهار شرقي البلاد دوى بعد ساعتين من بدء التصويت، كما أصيب 3 مواطنين بجروح ضمنهم مراقبان اثنان في انفجار آخر بولاية خوست الشرقية . وشهدت ولايات هرات وبداخشان وغزني هجمات مماثلة عشية افتتاح مراكز الاقتراع لم تسفر عن وقوع ضحايا. وقالت وكالة "نوفوستي" للانباء الروسية ان هجوما صاروخيا آخر استهدف احد مراكز الاقتراع في المركز الاداري لولاية ورداك، مما ادى الى سقوط ضحايا بين قتلى وجرحى. وقتل 7 أشخاص بمن فيهم جندي واحد في هجوم على احد مراكز الاقتراع بولاية باغلان شمال شرق البلاد.

وفي تطور آخر ذكرت تقارير اعلامية في كابول أن مسلحي طالبان قاموا بخطف اكثر من 100 مواطن بينهم مرشحون ومسؤولون في اللجنة الإنتخابية. من جهته حث الرئيس الافغانى حامد كرزاي المواطنين يوم الجمعة على المشاركة في التصويت لانقاذ البلاد، ودعاهم الى عدم الاذعان للضغوط من أي جهة والتصويت لصالح مرشحهم المفضل.
المصدر: وكالات
المزيد من التفاصيل في المكالمة الهاتفية

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك