المتحدث باسم الوفد الفلسطيني المفاوض : لن نتفاوض على انهاء الاحتلال بينما تقوم اسرائيل من تحت الطاولة بتعزيزه

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54585/

قال الدكتور حسام زملط المتحدث باسم الوفد الفلسطيني المفاوض في حديث مع قناة "روسيا اليوم" الجمعة 17 سبتمبر/ايلول، ان الموقف الفلسطيني مازال واضحا وصريحا وهو الاستمرار في التفاوض طالما هناك تجميد كامل للاستيطان في الاراضي الفلسطينية المحتلة، مشيرا الى ان اسرائيل تتملص دائما من مسؤولياتها بوقف الاستيطان. وأكد "لن نتفاوض على انهاء الاحتلال وتقوم اسرائيل من تحت الطاولة بتعزيزه، هذا انتهى ولن نعود اليه ابدا".

 قال الدكتور حسام زملط المتحدث باسم الوفد  الفلسطيني المفاوض  في حديث مع قناة "روسيا اليوم" الجمعة 17 سبتمبر/ايلول، ان الموقف الفلسطيني مازال واضحا وصريحا وهو الاستمرار في التفاوض طالما هناك تجميد كامل للاستيطان في الاراضي الفلسطينية المحتلة، مؤكدا ان الجانب الفلسطيني وخلال هذه الفترة سيبذل كل ما يملك من طاقة  وجهد لانجاز اتفاق تاريخي ينهي الاحتلال الاسرائيلي الذي بدأ عام 1967 ويقيم دولة فلسطينية ذات سيادة وديمقراطية على جميع اراضيها.

وأوضح زملط  ان الجانب الفلسطيني توصل الى اتفاقات متتالية مع اسرائيل منذ مدريد عام 1991  تشمل جميعها وقف الاستيطان، الا ان اسرائيل لم تلتزم ولو لمرة بوقف عمليات البناء، مع العلم ان جميع تلك الاتفاقات كانت برعاية امريكية.

وقال زملط  ان اسرائيل تتملص دائما من مسؤولياتها بوقف الاستيطان، مشيرا الى ان مفاوضات مدريد بدأت بـ100 الف مستوطن، اما في الوقت الراهن فالحديث يدور عن  نصف مليون مستوطن، وقال ان اسرائيل تريد عبر "الجرافة"  تغيير الموقف على الارض، وتابع قائلا: " ..لن نتفاوض على انهاء الاحتلال وتقوم اسرائيل من تحت الطاولة بتعزيز الاحتلال.. هذا انتهى ولن نعود اليه ابدا."

واشار زملط  الى ان اسرائيل جاهزة دائما لتخريب اي عملية سلام، ليس فقط في مهاجمتها وقتلها عناصر من حماس بل وعناصر من فتح ايضا، وقال: " كلما بدأت الاطراف بعملية سلمية جادة، يقوم الاسرائيليون باجتياح مدينة فلسطينية ما،  وتواصل عمليات القتل  والحصار، وهذا ما يشير الى وجود اطراف اسرائيلية عديدة غير معنية بعملية السلام، حيث ان اسرائيل لم تثبت  ابداً حتى الان على ارض الواقع انها جادة في طريق حل الدولتين " .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية