الإتحاد الأوروبي يدعو إسرائيل لتمديد تجميد الاستيطان ويؤكد على اهمية التعاون مع روسيا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54556/

دعا الإتحاد الأوروبي في بيان ختامي صدر عقب انتهاء القمة التي عقدها قادة 27 بلدا عضوا في المنظمة ببروكسل في 16 سبتمبر/أيلول، إسرائيل تمديد فترة تجميد بناء المستوطنات في الضفة الغربية عقب انتهاء مدة حظر البناء، اي في 26 من الشهر الجاري. وفي موضوع آخر شدد رئيس الإتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبي على ان الإتحاد ينوي جعل القمم المشتركة مع روسيا وأوكرانيا مثمرة وبناءة اكثر.

دعا الإتحاد الأوروبي في بيان ختامي صدر عقب انتهاء القمة التي عقدها قادة 27 بلدا عضوا في المنظمة ببروكسل في 16 سبتمبر/أيلول، إسرائيل تمديد فترة تجميد بناء المستوطنات في الضفة الغربية عقب انتهاء مدة حظر البناء، اي في 26 من الشهر الجاري.
وجاء في البيان "ان الإتحاد الأوروبي يعيد الى الاذهان انه بحسب القانون الدولي، فان هذه المستوطنات تعد غير قانونية، ويدعو لتمديد فترة تجميد بنائها".
وفي شأن آخر صرح رئيس الإتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبي امام عدد من الصحفيين انه سيتم طرح قضية الغجر على طاولة الحوار في القمة القادمة.
واضاف رومبي ان "اللجنة الأوروبية تملك الحق ويجب ان تراقب تطبيق القوانين من قبل الدول اعضاء الإتحاد فيما يتعلق بحرية تنقل المواطنين الأوروبيين، وكذلك الشروع بالتحقيق في حال انتهك هذا الحق"، مشددا على ان "العلاقات بين الدول ومؤسسات الإتحاد الأوروبي يجب ان تستند الى الاحترام".
الا ان رومبي تحاشى الاجابة بشكل صريح على سؤال حول النتائج التي خلصت لها المباحثات، بشأن الغجر الذين رحلتهم فرنسا عن اراضيها، اذ قال ان "هذه القضية لم تطرح على مائدة النقاش اثناء القمة".
من جانبه دعا رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو "الجميع التنحي عن الخطابات المبالغ بها، والتي من شأنها ان تبعد الانظار عن االمشكلة الحقيقية".
وجاء في البيان ايضا ان الإتحاد الأوروبي يدعم فكرة تعزيز التعاون مع حلف الـ "ناتو" فيما يتعلق بتسوية الازمات، لكنه في الوقت ذاته يسعى الى لحفاظ على استقلاليته عن حلف شمال الأطلسي في اتخاذ القرارات.
ودعا المشاركون في القمة وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون الى "تقديم تصورها عن سبل تعزيز التعاون مستقبلا بين الإتحاد و الـ "ناتو" في الازمات، وذلك انسجاما مع ميثاق هيئة الأمم المتحدة، وكذلك قرارات مجلس الأمن الدولي".
واكد البيان على اهمية "التنسيق المتبادل مع الحفاظ على روح واحترام استقلالية اتخاذ القرار، بالاضافة الى التوصيات المتعلقة باجراءات محددة من قبل الإتحاد الأوروبي".
وفي موضوع آخر شدد رئيس الإتحاد الأوروبي هيرمان فان رومبي على ان الإتحاد ينوي جعل القمم المشتركة مع روسيا وأوكرانيا مثمرة وبناءة اكثر.
واضاف رومبي ان "هذه القمم كانت مثمرة في السابق، لكنها ستصبح مثمرة اكثر في حال تم التنسيق بين المؤسسات الأوروبية والدول الاعضاء في الإتحاد الأوروبي"، مشيرا الى الجهود الحثيثة التي يبذلها الإتحاد الأوروبي لتعزيز العلاقات مع موسكو وكييف.
ومن بين اهم القضايا التي تم تناولها بالبحث والنقاش في القمة الأخيرة كانت قضية العلاقة مع هذه المنظمة الإقليمية وشركاؤها الاستراتيجيين، وهو ما تم تبادل الآراء حوله وكذلك حول آفاق هذه العلاقات بين قادة الدول الأعضاء ووزراء خارجية تلك الدول.
وصرح رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروزو  ان الإتحاد الأوروبي كلف المفوضية التقدم بمقترحات ترمي الى توفير الحد الاقصى من المساعدات للمتضررين جراء الفياضانات التي اجتاحت باكستان مؤخرا.
وقال باروزو في مؤتمر صحفي ان "المفوضية الأوروبية تعمل على الاقتراحات التي من شانها ان توفر مساعادت اضافية لباكستان".
من جانبه قال هيرمان فان رومبي ان الإتحاد الأوروبي يزمع ايضا تقديم "الحد الاقصى" من المساعدات، ومنح هذا البلد فرصة اكبر لدخول السوق الأوروبية. 
المصدر: وكالات
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك