مسألة تهجير الغجر من فرنسا تعتم أجواء قمة الاتحاد الاوروبي

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54542/

عتمت مسألة تهجير الغجر من فرنسا الى بلغاريا ورومانيا قمة الاتحاد الاوروبي التي افتتحت يوم 16 سبتمبر/أيلول في العاصمة البلجيكية بروكسل. وتتصدر أعمال القمة قضية التوصل الى اتفاق على "الخط العام" في علاقات الاتحاد الاوروبي مع شركائه الاستراتيجيين، ومسائل تشديد الانضباط في مجال ميزانية الاتحاد.

عتمت مسألة تهجير الغجر من فرنسا الى بلغاريا ورومانيا قمة الاتحاد الاوروبي التي افتتحت يوم 16 سبتمبر/أيلول في العاصمة البلجيكية بروكسل. وتتصدر أعمال القمة قضية التوصل الى اتفاق على "الخط العام" في علاقات الاتحاد الاوروبي مع شركائه الاستراتيجيين، ومسائل تشديد الانضباط في مجال ميزانية الاتحاد.
ومن المرجح ان تتركز جميع المناقشات على هامش أعمال القمة حول موضوع تهجير الغجر من فرنسا. فقد فرقت هذه المسألة بين القادة الاوروبيين، بحيث أيدت اللجنة الاوروبية موقف بلغاريا ورومانيا اللتين تشجبان موقف فرنسا بشدة، كما وقفت بلجيكا التي تترأس حاليا الاتحاد الاوروبي الى جانب الدول التي تدين فرنسا لطردها الغجر القادمين اليها من رومانيا وبلغاريا. من جهته أعرب رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلوسكوني عن تأييده الحاسم للرئيس الفرنسي.
وفيما يخص جدول أعمال القمة، فانه من المعروف ان يقر قادة الدول الاوروبية عقد الاتفاقية الخاصة بالتجارة الحرة مع كوريا الجنوبية والتي كانت قد أجلت سابقا جراء معارضة ايطاليا. بدورها أعلنت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل بوضوح وجلاء انها ستؤيد فرض عقوبات شديدة الى اقصى حد ضد البلدان التي تخالف الانضباط الميزاني للاتحاد الاوروبي.
ويذكر ان موضوع علاقات الاتحاد الاوروبي مع روسيا ستدرج في بيان القمة الختامي، الا انه لا أحد ينتظر ان تأتي هذه المسألة بمفاجأة مثيرة. ومن المتوقع ان يتطرق البيان الختامي الى أهمية تطوير الحوار في مجال الطاقة وتوسيع اطار "الشراكة من أجل التحديث". كما سيتضمن البيان التحفظ التقليدي الخاص بمسألة استقلال جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية اللتين لم تعترف بهما حتى الآن ولو دولة واحدة في الاتحاد الاوروبي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك