تجدد التعاون بين روسيا والولايات المتحدة في مجال الدفاع

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54514/

تشهد المرحلة الحالية تجدد التعاون بين روسيا وامريكا في مجال الدفاع. اعلن ذلك يوم 16 سبتمبر/ايلول لوكالة ايتار – تاس" الروسية مسؤول عسكري امريكي رفيع المستوى لم يذكر اسمه شارك في المحادثات التي جرت بين وزيري الدفاع في البلدين اناتولي سيرديوكوف وروبرت غيتس.

تشهد المرحلة الحالية تجدد التعاون بين روسيا وامريكا في مجال الدفاع. اعلن ذلك يوم 16 سبتمبر/ايلول لوكالة ايتار – تاس" الروسية مسؤول عسكري امريكي رفيع المستوى لم يذكر اسمه شارك في المحادثات التي جرت بين وزيري الدفاع في البلدين اناتولي سيرديوكوف وروبرت غيتس.
وقال المسؤول العسكري:" لقد وصلت هذه العلاقات الى ادنى مستوى لها بسبب النزاع مع جورجيا. لكنها  تشهد الآن مرحلة التجدد واضاف قائلا:" تعتبر البنود الرئيسية في هذا السياق معاهدة "ستارت" الجديدة والتعاون  في افغانستان الى جانب مسائل اخرى. ومن جهة اخرى اعترف ممثل وزارة الدفاع الامريكية  بوجود عدد كبير من المسائل التي  تنتظر الحل، ومنها بصورة خاصة مسألة الدرع الصاروخية ومسائل الامن الاستراتيجية.
واشار المسؤول العسكري الى ان غيتس اعرب عن  اهتمام الولايات المتحدة بالشراكة مع روسيا. و ابرز في هذا السياق زيادة الشفافية وانشاء بنية جديدة للتعاون. بحسب قوله ان الوزير الروسي   مستعد للحوار في هذا الاتجاه. واكد المسؤول العسكري الامريكي ان  قلق روسيا  في هذا المجال معروف جدا.
وتناول المسؤول العسكري موضوع ابرام معاهدة تقليص الاسلحة الاستراتيجية الهجومية. وقال ان غيتس اعرب عن  ثقته  بابرام المعاهدة، وابرز اهمية هذه الوثيقة. لكنه اعترف في الوقت ذاته بوجود بعض العقبات لدى مناقشتها في الكونغرس الامريكي.
وقال ممثل وزارة الدفاع الامريكية معلقا على موضوع جورجيا ان هذه المسألة لم  تبحث بشكل واسع ومباشر اثناء المحادثات. لكنه ذكر ان مناقشات دارت  قبل ذلك حول دائرة واسعة لمسائل الامن العالمي والاقليمي تطرق الجانبان خلالها بصورة خاصة حول الشراكة في افغانستان ووسط آسيا. كما جرى خلالها "نقاشا جيدا" على حد تعبيره حول مسألة  قاعدة "ماناس" في قرغيزيا.

الولايات المتحدة تعرب عن رغبتها في استئناف المحادثات في موضوع الاسلحة التقليدية في اوروبا

قال المسؤول العسكري الامريكي:" لقد اكد غيتس على اهتمامنا باستئناف المحادثات  حول موضوع  معاهدة الاسلحة التقليدية في اوروبا".
ويذكر ان روسيا  امتنعت عام 2007  عن مراعاة معاهدة الاسلحة التقليدية في اوروبا بسبب عدم وفاء دول الناتو بتعهداتها بالدرجة الاولى والتأخر في التصديق على  المعاهدة التي تم توقيعها عام 1999 في اسطنبول.
وبحسب قول المسؤول العسكري الامريكي ان الوزيرين بحثا  بعض المشاكل التي تواجهها كل المعاهدات بما فيها معاهدة "ستارت" الجديدة. كما اكد الوزيران على ضرورة استئناف الجهود الدبلوماسية الرامية الى حل تلك المشاكل.

غيتس يرى انه من الضروري استئناف الجهود للحيلولة دون وقوع العنف في قره باغ

وقال المسؤول العسكري الامريكي ان الجانبين اجريا مناقشة قصيرة لمشاكل ظهرت مؤخرا في العلاقات بين اذربيجان وارمينيا. وشدد على ضرورة استئناف الجهود للحيلولة دون وقوع العنف في قره باغ .
وابرز المسؤول العسكري الامريكي ايضا  ان الجانبين نظرا في طائفة من المسائل التي تخص القوقاز وقال:"  لقد شدد غيتس على ضرورة مراعاة اتفاقية وقف اطلاق النار الموقعة في اغسطس عام 2008  ودعا الجانب الروسي الى ابداء شفافية اكثر فيما يتعلق بالقوات المرابطة في المنطقة".
وبحسب قول ممثل البنتاغون فان الجانبين اجريا نقاشا قصيرا في موضوع الشرق الاوسط وايران ضمنا. وذكر بصورة خاصة ان غيتس اعرب عن شكره على التعاون في مجال فرض العقوبات على ايران.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)