اوباما يرحب بالافراج عن المواطنة الامريكية ساره شورد المحتجزة لدى ايران منذ أكثر من عام

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54421/

اعلنت النيابة العامة الإيرانية ان سلطات البلاد افرجت عن احدى الأمريكيين الثلاثة الذين اعتقلهم الامن الإيراني في تموز/يوليو 2009، بتهمة التجسس. وغادرت سارة الاراضي الإيرانية جوا لتحط في مطار مسقط بسلطنة عمان، حيث كانت والدتها بانتظارها. من جانبه رحب الرئيس الأمريكي باراك أوباما باطلاق سراح شورد، داعيا السلطات الإيرانية للافراج عن الشابين الاخرين ، شاين باور وجوش فتال، اللذين لا يزالان يقبعان في سجون الجمهورية الإسلامية.

اعلنت النيابة العامة الإيرانية ان سلطات البلاد افرجت عن احدى الأمريكيين الثلاثة الذين اعتقلهم الامن الإيراني في تموز/يوليو  2009، بتهمة التجسس التي وجهتها طهران لهم عقب دخولهم الاراضي الإيرانية عبر الحدود العراقية، وقال المواطنون الأمريكيون آنذاك انهم دخلوها خطأ.
وافاد موقع النيابة العامة ايضا انه تم تسليم سارة شورد الى السفارة السويسرية في طهران، المخولة  برعاية المصالح الأمريكية  في الجمهورية الإسلامية.
كما نشر موقع النيابة ان المحقق احاط المدعين في طهران علما بشان كفالة مالية، ومن ثم اصدر المدعي قرار الافراج عن شورد المحتجزة في سجن ايوين شمالي العاصمة الإيرانية، وذلك في ظل نفي المتحدث باسم البيت الابيض فيليب كراولي ان تكون واشنطن قد قدمت اي مبلغ مقابل الافراج عن المواطنة الأمريكية.
من جانبه رحب الرئيس الأمريكي باراك أوباما باطلاق سراح شورد، داعيا السلطات الإيرانية للافراج عن الشابين الاخرين ، شاين باور وجوش فتال، اللذين لا يزالان يقبعان في  سجون الجمهورية الإسلامية.
وعقب اطلاق سراح شورد صرحت السفيرة السويسرية لدى طهران ليفيا لوي أغوستي ان الفتاة غادرت الاراضي الإيرانية جوا  لتحط في مطار مسقط بسلطنة عمان، حيث كانت والدتها نورا شورد بانتظارها.
وكانت نورا شورد قد صرحت الشهر الماضي لوكالة "فرانس برس" ان ابنتها محتجزة في سجن انفرادي، وانها تعاني ورما في صدرها، بالاضافة الى انها تمر في حالة اكتئاب شديد.
يذكر ان السلطات الإيرانية سمحت لوالدات المعتقلين الثلاثة بزيارتهم في مايو/أيار الماضي، وتم الاعلان حينها عن خطبة سارة على شاين.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك