غيتس يشيد بحجم الاصلاحات التي يقوم بها سيردوكوف في القوات المسلحة الروسية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54420/

اكد روبرت غيتس وزير الدفاع الامريكي نيته توقيع اتفاقيتين مع نظيره الروسي اناتولي سيردوكوف عقب محادثاتهما المقررة يوم الاربعاء 15 سبتمبر/ايلول في واشنطن. واشاد غيتس بالاصلاحات العسكرية التي يقوم بها سيردوكوف في روسيا. كما أكد وزير الدفاع الامريكي ان نظام الدفاع الصاروخي الامريكي في اوروبا موجه ضد التهديد الايراني، وان بلاده لن ترفع من الجهوزية القتالية في حال خروج روسيا من معاهدة الحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية الجديدة.

اكد روبرت غيتس وزير الدفاع الامريكي  نيته توقيع اتفاقيتين مع نظيره الروسي اناتولي سيردوكوف عقب محادثاتهما المقررة يوم الاربعاء 15 سبتمبر/ايلول  في واشنطن، تخص الاولى بيانا حول التفاهم المشترك، والذي سيحل مكان القديم الموقع عام 1993 وسيتم بموجبه تحديد سبل التعاون الثنائي. والاتفاقية الثانية خاصة بفريق العمل للتعاون العسكري في اطار الهيئة الرئاسية اوباما-مدفيديف حيث سيجري بموجبها توسيع مساحة التعاون وتبادل المعلومات حول التهديدات العالمية والاقليمية.
وقال غيتس في تصريح صحفي ادلى به يوم 14 سبتمبر/ايلول لوكالة "انترفاكس" الروسية "اني اراقب عن كثب الجهود التي يبذلها سيردوكوف للقيام باصلاحات في القوات المسلحة الروسية، وقد تركت عندي انطباعا كبيرا بعض الاصلاحات الجارية من حيث حجمها وعمقها والتي تشبه الاصلاحات التي انوي القيام بها هنا في الولايات المتحدة".
واشار غيتس الى ان الحديث يدور حول "ضرورة التعايش في ظروف اقتصادية قاسية، وقال "لا ينتظرنا في الاعوام القادمة زيادة ملموسة في ميزانيات القطاعات التي نرأسها. لذلك فعلينا اتخاذ القرارات حول الاستخدام الامثل للموارد التي نمتلكها الآن. واعتقد اننا نملك جدول اعمال واسع لنناقشه".
وقال غيتس "اعلم ان لدى وزير الدفاع الروسي  اهتمامات تخص التعليم العسكري الاحترافي حول طريقة قبول مجندين على درجة عالية من الاحتراف وطرق المحافظة عليهم في القوات المسلحة ووسائل  قيادة القوات المسلحة بطريقة تعزز الامن القومي، وهذا صعب في الظروف الاقتصادية المعقدة  التي تقف امام كل من دولتينا".
هذا وكان المكتب الصحفي لوزارة الدفاع الامريكية قد اشار الى ان الوقت الذي سيخصصه وزير الدفاع روبرت غيتس للقاءاته مع نظيره الروسي يحمل صفة فريدة من نوعها من حيث استقبال ضيف اجنبي في البنتاغون، واشار الى ان الوزيرين سيقومان بمناقشة خلال 4 ساعات مسائل عديدة حول التعاون العسكري بين وزارتي الدفاع في البلدين.
وقال المكتب ان رئيس البنتاغون سيقيم مأدبة عشاء على شرف وزير الدفاع الروسي وهذا  نادرا ما يحصل  حسب البروتوكولات المتخذة في الولايات المتحدة الامريكية.

غيتس : التهديد الصاروخي الايراني قد يشكل خطرا لروسيا اكبر مما هو للولايات المتحدة

كما تطرق وزير الدفاع الامريكي اثناء المقابلة مع وكالة "انترفاكس" الى موضوع انظمة الدفاع الصاروخية مؤكدا رغبة بلاده في التعاون مع روسيا في مجال انشاء نظام صاروخي وقال "نحن جاهزون للعمل مع روسيا ونعتبر انه توجد امكانيات لان تعزز روسيا امنها الخاص من جهة وللدخول في شراكة معنا في مجال انظمة الدفاع الصاروخية من جهة اخرى".
وذكر وزير الدفاع الامريكي ان النظام الصاروخي الذي تنوي بلاده انشاؤه  في اوروبا يهدف الى الدفاع من التهديد الصاروخي الايراني وليس موجه ضد روسيا "لا من حيث  صفاته التقنية ولا من وجهة النظر الجغرافية لأن  صواريخ هذا النظام لا تمتلك السرعة المناسبة وليست مخصصة لذلك".
وحسب اقوال وزير الدفاع الامريكي فان النظام الصاروخي الايراني يشكل خطرا على روسيا لا يقل عن الخطر الذي يشكله على الولاايات المتحدة، مؤكداً " ان الواقع  يشير الى ان صواريخ ايرانية حاملة لرؤوس نووية تشكل خطرا بالنسبة لروسيا قد يكون اكبر مما بالنسبة للولايات المتحدة".

غيتس : خروج روسيا من معاهدة الحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية الجديدة سيتسبب بانعكاسات سياسية جدية جدا

وفي موضوع آخر قال غيتس ان بلاده لن تقوم برفع الجهوزية القتالية تلقائيا في حال خروج روسيا من معاهدة الحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية الجديدة واكد انه "في هذه الحال تصرفاتنا ستكون متعلقة بالاسباب التي دفعتها الى القيام بهذه الخطوة واية خطوات  ستتخذها".
هذا واوردت وسائل الاعلام في وقت سابق معلومات مصدرها رسالة سرية لغيتس تقول انه في حال بدأت روسيا الاخلال بالاتفاقية الجديدة فان الولايات المتحدة سترفع من الجاهزية القتالية لغواصاتها وقاذفاتها النووية.
وعلق غيتس على هذه المعلومة قائلا انها بالدرجة الاولى جاءت في معرض رده على سؤال للسناتور كيري حول ماذا سيكون رد الولايات المتحدة في حال خروج روسيا من الاتفاقية واضاف "بالطبع سيتسبب ذلك بانعكاسات سياسية جدية جدا".
وقال وزير الدفاع الامريكي انه في هذه الحال "سنحتاج الى تحديد اسباب الاخلال ونتائجها الاستراتيجية قبل اتخاذ قرار حول ماهية الاجراءات الاحترازية التي يجب علينا اتخاذها".

يمكنكم الاطلاع على مقابلة غيتس حول شراء الولايات المتحدة مروحيات "مي – 17 الروسية الصنع لافغانستان

وكذلك حول الموقف الامريكي من البرنامج النووي الايراني

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك