ثالث دبلوماسي ايراني منذ بداية العام الحالي يترك منصبه ويطلب اللجوء في أوروبا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54408/

أصبح فرزاد فرهانكيان المستشار الصحفي في السفارة الايرانية في بلجيكا ثالث دبلوماسي ايراني منذ بداية العام الحالي ترك منصبه وطلب اللجوء السياسي في أوروبا. ونقلت وكالة "فرانس بريس" يوم 14 سبتمبر/أيلول عن فرهانكيان قوله انه يأمل ان ينضم لصفوف المعارضة الايرانية.

أصبح فرزاد فرهانكيان المستشار الصحفي في السفارة الايرانية في بلجيكا ثالث دبلوماسي ايراني منذ بداية العام الحالي ترك منصبه وطلب اللجوء السياسي في أوروبا. ونقلت وكالة "فرانس بريس" يوم 14 سبتمبر/أيلول عن فرهانكيان قوله انه يأمل ان ينضم لصفوف المعارضة الايرانية.
وذكرت الوكالة ان الدبلوماسي الايراني قال في مؤتمر صحفي عقده يوم 14 سبتمبر/أيلول بمدينة أوسلو عاصمة النرويج "انني أطلب حق اللجوء السياسي لنفسي ولعائلتي". وأضاف "أعتذر الى الشعب الايراني. لقد عملت لخدمة الشعب الايراني على مدى ثلاثة عقود، الا ان التغيرات التي شهدتها ايران لم تترك امامي خيارا آخر".  
وكانت مواقع ايرانية معارضة للحكومة أفادت في الوقت السابق من اليوم نفسه بان فرهانكيان ترك منصبه لأسباب سياسية وينوي طلب حق اللجوء السياسي في أوروبا.
ويذكر ان النرويج منحت في أواخر شهر فبراير/شباط الماضي اللجوء السياسي لمحمد رضا حيدري قنصل ايران السابق في أوسلو الذي تخلى عن وظيفته في ديسمبر/كانون الاول عام 2009. وحسب الوكالات الغربية، فان حيدري عبر من خلال استقالته عن احتجاجه على ما فعلته السلطات الايرانية التي قمعت بقسوة مظاهرات المعارضين في طهران في اواخر ديسمبر/كانون الاول الماضي.
وكانت وسائل اعلام غربية وايرانية معارضة ذكرت يوم الاثنين 13 سبتمبر/أيلول ان حسين علي زادة المستشار التجاري بالسفارة الإيرانية في فنلندا طلب اللجوء السياسي في هذا البلد الاسكندنافي. وحسب الوكالات، فان الدبلوماسي اراد ان يعبر هكذا عن احتجاجه على اعادة انتخاب الرئيس الايراني الحالي محمود أحمدي نجاد وكذلك على اعمال سلطات الجمهورية الاسلامية التي قمعت مظاهرات المعارضين في طهران بعد الانتخابات الرئاسية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك