مشكلة تقلبات أسعار الحبوب وإمكانية حدوث أزمة غذائية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54232/

يقول الخبراء إن تراجع حجم محصول الحبوب والمنتجات الزراعية الأخرى ولاسيما عباد الشمس في هذا الموسم بعد موجة الكوارث الطبيعية التي ضربت دولا عديدة، قد يؤدي الى أزمة غذائية في العالم، مما يثير قلق المستثمرين والمسؤولين ويدفع أسعار الحبوب الى الارتفاع.

يقول الخبراء إن تراجع حجم محصول الحبوب والمنتجات الزراعية الأخرى ولاسيما عباد الشمس في هذا الموسم بعد موجة الكوارث الطبيعية التي ضربت دولا عديدة، قد يؤدي الى أزمة غذائية في العالم، مما يثير قلق المستثمرين والمسؤولين ويدفع أسعار الحبوب الى الارتفاع.

ويشهد العالم بأسره حاليا تقلبات غير مسبوقة في أسعار المواد الغذائية إثر الكوارث الطبيعية التي تجتاح دول العالم، بما في ذلك الفيضانات في الصين وباكستان وأستراليا، وموجة الجفاف والحرائق  التي عصفت بروسيا هذا الصيف، مما أثر بشكل ملحوظ على عموم محصول المنتجات الزراعية في العالم  ومحصول الحبوب وبذورعبـّاد الشمس خصوصا، وهو ما أدى إلى غليان الاسعار،  وتوقعات غير مؤكدة بحدوث أزمة غذاء عالمية.

ويتوقع ان يبلغ محصول روسيا من الحبوب هذا العام حوالي 63 مليون طن، أي ما يقل بـ30% تقريبا عن محصول العام الماضي. ناهيك عن الارتفاع الحاد لأسعار الطحين محليا خلال الشهر الفائت والتي تجاوزت 10%، واسعار الحنطة السوداء بأكثر من 30%.

واستنادا إلى ما تقدم فان منافسة بين دول غربية على رأسها الولايات المتحدة وفرنسا تحتدم للفوز بصفَقات حبوب لصالح دول آسيا والشرق الأوسط لسد الفراغ المؤقت الذي أحدثه غياب روسيا عن سوق الحبوب العالمية وتراجع صادراتها من أوكرانيا وكازاخستان.

وتسعى بعض دول الاتحاد الأوروبي لتعزيز مواقعها في سوق الحبوب في الشرق الاوسط والمغرب العربي، حيث نما حجم صادرات القمح من الاتحاد الأوروبي بنسبة 12% في شهر يونيو/حزيران الماضي ، وسط توقعات بمواصلة الأسعار ارتفاعها العالمي.

من جهة أخرى سجلت أسعار عباد الشمس والزيت ارتفاعا ملحوظا في روسيا وفي عدة دول في الأونة الأخيرة، للأسباب ذاتها المتعلقة بالجفاف وتقلص المحاصيل، حيث يتوقع ان ينخفض انتاج روسيا هذا العام من هذا المحصول بنسبة 20%، مما دفع منتجي الزيوت النباتية الروس لمطالبة الحكومة بفرض حظر ايضا على صادرات زيت عباد الشمس وبذوره في خطوة يرى فيها محللون أنها لن تؤثر كثيرا على الاسواق والاسعار العالمية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم