تقديرا لجهوده باحلال السلام في قرغيزستان.. الدوما الروسي يوجه رسائل شكر لاحد علماء المسلمين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54193/

وجه ثلاثة نواب في مجلس الدوما الروسي رسائل شكر إلى الدكتور لؤي يوسف عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ومنسق شؤونه في روسيا ورابطة الدول المستقلة، وأعربوا فيها باسم أحزابهم عن تقديرهم العميق للدور الكبير الذي قام به في سبيل تجاوز آثار النزاع العرقي الأخير بين القرغيز والأوزبيك في جمهورية قرغيزستان.

وجه ثلاثة نواب في مجلس الدوما الروسي رسائل شكر إلى الدكتور لؤي يوسف عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ومنسق شؤونه في روسيا ورابطة الدول المستقلة، وأعربوا فيها باسم أحزابهم عن تقديرهم العميق للدور الكبير الذي قام به في سبيل تجاوز آثار النزاع العرقي الأخير بين القرغيز والأوزبيك وتكريس المصالحة بين الأخوة في جمهورية قرغيزستان.

وثمن النائب سيميون باغداساروف عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الدوما في رسالته عاليا الجهود التي بذلها الدكتور يوسف "في سبيل وقف اقتتال الأخوة في جمهورية قرغيزستان، ووأد الفتنة بينهم، وتطبيع الأمور هناك". لافتا إلى أن مبادرة الدكتور يوسف في إجراء الاتصالات الضرورية مع كل الأطراف المعنية، إضافة إلى تنسيقه لزيارة قام بها وفد من قيادة الاتحاد إلى قرغيزستان، حققت "نتائج إيجابية لمسها الجميع  دون استثناء".

   بدوره، شدد النائب عدنان موزيكايف على أن تهيئة الدكتور يوسف لزيارة وفد الاتحاد إلى قرغيزستان ومشاركته الشخصية في نشاطاته "خدمت تكريس المصالحة وإحلال السلام هناك"، ما شكل تعزيزا "للسياسة الروسية الهادفة إلى تكريس الأمن والاستقرار في آسيا الوسطى" وفق تعبيره.

كما رحب بهذه الجهود الخيرة النائب جمال الدين غسانوف، مثنيا على "الدور الكبير والمؤثر" الذي قام به الدكتور يوسف "عبر سلسلة من الاتصالات والتحركات وتنسيق المواقف والجهود بين الأطراف" معربا عن سعادة زملائه في مجلس الدوما الروسي بتعزيز العلاقات مع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وتطويرها في سبيل العمل على إحلال السلام والأمن والاستقرار.

يذكر أن وفدا من علماء الاتحاد يتقدمه أمينه العام الشيخ د. علي محي الدين القرة داغي زار قرغيزستان في يونيو/حزيران الماضي تلبية لدعوة من حكومتها، وذلك للم شمل المسلمين هناك بعد وقوع اشتباكات  عرقية دموية بين القرغيز والأوزبيك، راح ضحيتها المئات وتسببت في تشريدالألوف من سكان الجمهورية. وزار الوفد منطقتي أوش وجلال آباد جنوبي البلاد، بؤرتي الاصطدامات التي اندلعت بين أبناء القوميتين ليلة الحادي عشر من الشهر ذاته.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)