كلينتون تدعو روسيا لإقامة علاقات قائمة على المسؤولية المشتركة وتعترف بعرقلة التصديق على معاهدة "ستارت" الجديدة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/54091/

أعلنت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة تعرض على روسيا بناء علاقات قائمة ليس فقط على التفاهم وإنما أيضا على المسؤولية المشتركة. من جهة أخرى اعترفت كلينتون بأن مناقشة معاهدة "ستارت" الأمريكية الروسية الجديدة في مجلس الشيوخ الأمريكي تعرقلت بسبب العوامل السياسية الداخلية.

أعلنت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة تعرض على روسيا بناء علاقات قائمة ليس فقط على التفاهم وإنما أيضا على المسؤولية المشتركة.

وقالت كلينتون في كلمة ألقتها في مجلس العلاقات الدولية في واشنطن يوم الأربعاء 8 سبتمبر/أيلول إنه لا يمكن تحقيق الكثير في حل القضايا الدولية دون تعاون أمريكي روسي.

وأشارت الوزيرة الأمريكية إلى أن هدف إدارة أوباما يكمن في "إقامة علاقات مثمرة قادرة على تجاوز الخلافات والسماح بالعمل معا".

من جهة أخرى اعترفت كلينتون بأن مناقشة معاهدة "ستارت" الأمريكية الروسية الجديدة في مجلس الشيوخ الأمريكي تعرقلت بسبب العوامل السياسية الداخلية. وأعربت وزيرة الخارجية الأمريكية عن أسفها لقيام أعضاء الحزب الجمهوري بجعل المعاهدة رهينة الصراع السياسي الداخلي قبل انتخابات الكونغرس في نوفمبر/كانون الثاني المقبل.

وأعربت كلينتون عن أملها في أن "يدرك مجلس الشيوخ بأن بعض الأشياء يجب أن تعلو على أية حسابات انتخابية وسياسية داخلية" وأن يتم التصديق على المعاهدة الجديدة.

 من جانبه أعلن روبرت غيتس وزير الدفاع الأمريكي أنه يأمل في أن تلتزم روسيا بكافة بنود معاهدة "ستارت" الجديدة. وجاء في رسالة وجهها غيتس إلى أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي أن أية مخالفات ستزيل فرص توقيع اتفاقيات جديدة في مجال الحد من الأسلحة.

ويذكر في هذا السياق أن تصديق معاهدة "ستارت" الروسية الأمريكية الجديدة في مجلس الشيوخ الأمريكي يتطلب دعم 67 عضوا من أصل 100 عضو في المجلس، مما يعني أن إدارة أوباما بحاجة إلى الحصول على دعم 8 من الجمهوريين على الأقل. ويشار إلى أنه ليس من المرجح أن يتم التصويت بهذا الشأن في مجلس الشيوخ قبل الانتخابات في نوفمبر/تشرين الثاني.

كلينتون: واشنطن مستعدة للمفاوضات مع طهران حتى في حال تشديد العقوبات

 وفي موضوع إيران قالت وزيرة الخارجية الأمريكية إن واشنطن مستعدة للمفاوضات مع طهران بشأن برنامجها النووي حتى في حال تشديد العقوبات على الجمهورية الإسلامية.

وذكرت كلينتون أن "العقوبات والضغوط لن تنته بنفسها"، واصفة العقوبات بأنها "عناصر هيكلية تساعد على إيجاد حل من خلال المفاوضات وذلك هو ما نتمسك به نحن وكذلك شركاؤنا".

كما أشارت الوزيرة الأمريكية إلى أن المهمة الأساسية لإدارة أوباما في مجال السياسية الخارجية تتمثل في إنهاء الحرب في أفغانستان والانسحاب النهائي من العراق.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)